رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
ما وراء الخبر
السبت 09/أكتوبر/2021 - 07:34 م

«نمط مقلق من العنف».. هكذا نفذ دواعش خراسان مجزرة فى مسجد شيعى بأفغانستان

«نمط مقلق من العنف»..
aman-dostor.org/38147

قُتل ما لا يقل عن 55 شخصًا في انفجار ضخم نفذه انتحاري داعشي بمسجد تتردد عليه أقلية الهزارة الشيعية في شمال أفغانستان، أمس الجمعة، وأعلن تنظيم داعش خراسان الإرهابي مسئوليته عن تفجير المسجد الشيعي، مشيراً إلى أن أحد العناصر فجّر سترته الناسفة موقعاً 300 شخص بين قتيل وجريح.

وذكرت وكالة أنباء "بختار" الحكومية الأفغانية، أن ما لا يقل عن 143 شخصاً أصيبوا بجروح في الحادث بمنطقة خان آباد بمدينة قندوز، وقال نائب مدير إدارة الصحة في الولاية إنه سقط "نحو 50 قتيلاً، وما لا يقل عن 50 جريحاً".

ووقع الانفجار في أعقاب عدة هجمات حدثت في الأسابيع الأخيرة، من بينها هجوم على مسجد في كابول، وأعلن تنظيم داعش مسئوليته عن بعض هذه الهجمات.. وسلطت هذه الهجمات الضوء على التحديات الأمنية التي تواجه حركة طالبان المسيطرة على كابول، وشنت منذ ذلك الحين عمليات ضد خلايا تنظيم "داعش" في كابول.

على الصعيد ذاته، نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصادر أمنية إن منفّذ الهجوم في قندوز من مسلمي الأويغور الذين تعهدت طالبان بطردهم وإقصائهم استجابة لمطالب الصين.

وعلى إثر التفجير، قالت بعثة الأمم المتحدة في أفغانستان إنه "نمط مقلق من العنف"، قائلة إنه كان ثالث هجوم مميت خلال أيام يستهدف على ما يبدو مؤسسة دينية.