رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
ما وراء الخبر
الأحد 19/سبتمبر/2021 - 07:52 م

«نهاية الجماعة».. تقرير ألمانى يرصد هزائم «الإخوان» فى الشرق الأوسط

 هزائم «الإخوان»
هزائم «الإخوان»
نيفين أشرف
aman-dostor.org/38107

استعرضت صحيفة «دويتش فيله» الألمانية، التغييرات السياسية المتعاقبة التي طرأت على الأحزاب التابعة لجماعة «الإخوان» الإرهابية في العديد من الدول العربية خلال السنوات الماضية، لاسيما بعد ما جرى في الانتخابات البرلمانية الأخيرة بالمغرب.


وذكرت الصحيفة الألمانية، في تقريرها عبر موقعها الإلكتروني، أن التغييرات السياسية الأخيرة في مصر وتونس والمغرب تعني أن الأحزاب التابعة لـ«الإخوان» تواجه أزمة.

وأوضحت أنه في الأسبوع الماضي عانى حزب «العدالة والتنمية» المرتبط بشكل وثيق بجماعة الإخوان، والذي حصل في السابق على الأغلبية في البرلمان المغربي، من انتكاسة ساحقة، حيث خسر الحزب 113 مقعدًا من 125 مقعدًا فاز بها في الانتخابات الأخيرة.

ونوه التقرير بأن هزيمة حزب «العدالة والتنمية» تأتي في نفس الوقت الذي تواجه فيه الأحزاب السياسية الأخرى المرتبطة بجماعة «الإخوان»، والتي وصل معظمها أيضًا إلى السلطة في المنطقة بعد ما يسمى «الربيع العربي» في عام 2011- العديد من الانتكاسات «وإن كان ذلك في ظروف مختلفة».

وأشار التقرير الألماني إلى سقوط حكم جماعة «الإخوان» في مصر عام 2013، بالإضافة إلى طرد حزب «النهضة» من السلطة في تونس بعد أن علق الرئيس، قيس سعيد، عمل البرلمان في يوليو الماضي.

وتعليقًا على ذلك، قالت جيليان كينيدي، محاضرة في السياسة والعلاقات الدولية في جامعة ساوثهامبتون بالمملكة المتحدة، إن المشكلة الرئيسية التي تواجهها الأحزاب السياسية الإسلامية الجديدة هي أنها لم تثبت أنها بارعة بشكل خاص في إدارة بلد ما.

وأضافت الصحيفة الألمانية أن التغييرات الأخيرة في الجماعات المنبثقة من جماعة «الإخوان» دفعت إلى الاعتقاد بأن عصر ما يوصف بـ«الإسلاموية الجديدة» قد انتهى الآن.