رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
رئيس التحرير
وائل لطفى
ما وراء الخبر
الخميس 09/سبتمبر/2021 - 12:27 م

"يُحرق كما حُرق ابنى".. والد الكساسبة يطالب بالقصاص العادل مع داعشى السويد (تقرير)

يُحرق كما حُرق ابنى..
ولاء خنيزي
aman-dostor.org/38081

خرج يوسف الكساسبة، والد معاذ الكساسبة، الطيار الأردني الذي تم قتله حرقًا داخل قفص على يد تنظيم داعش عام 2015، عن صمته بعدما علم بقيام القضاء السويدي بمحاكمة الداعشي الذي يحمل نفس الجنسية (أسامة كريم) لأنه شارك في عملية الحرق الموجعة التي هزت العالم أجمع قبل 6 سنوات.

" كلما خمدت نار حرق معاذ عادت مجددا" بهذه الكلمات علق "يوسف" لموقع العربية نت على فاجعة حرق ابنه قائلًا " أسأل الله أن يمكنني منه وأن آخذ ثأر معاذ".

المحاكمة في الأردن
شدد "يوسف" في حديثه على أن القانون الدولي يمنح الأردن الحق في استدعاء كل من شارك في عملية الحرق الرهيبة لتتم محاكمته على الأراضي الأردنية لأن المجني عليه أردني.

التعرف على مكان الرفات
في سياق متصل، طلب "يوسف" من السلطات السويدية السماح له بحضور محاكمة المجرم السويدي حتي يعرف على الأقل تفاصيل الحادثة ومكان رفات ولده معاذ مؤكدًا " أطلب من السلطات السويدية إحراقه كما أحرق ابني".

انتهى "يوسف" حديثه مع العربية نت قائلًا " داعش ما زال حياً إلى الآن، ويقوم بأعمال إرهابية كل يوم، مطالبا العالم كله بمواجهته".

يذكر أن قضية الطيار الأردني عادت إلى السطح مرة أخرى بعد 6 أعوام من تنفيذها خلال اليومين الماضيين بعدما أطلقت السلطات السويدية تحقيقًا بشأن جرائم الحرب التي تم ارتكابها في سوريا. وأشار المتحدث باسم النيابة العامة السويدية لوكالة "فرانس برس" إلى أن النيابة المختصة بجرائم الحرب الدولية تجري الآن تحقيقًا دوليًا بشأن جرائم الحرب التي ارتكبت في سوريا ومن بينهم "أسامة كريم"، واحد من المتورطين في قضية حراق الكساسبة.