رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ما وراء الخبر
الأحد 04/أبريل/2021 - 04:04 م

بريطانيا.. مأوى إعلامى جديد لجماعة الإخوان (تقرير)

بريطانيا.. مأوى إعلامى
ولاء خنيزي
aman-dostor.org/34464

كشفت دراسة أعدها المركز الأوروبي لدراسات مكافحة الإرهاب والاستخبارات أن الأذرع الإعلامية للتنظيم الإخواني تتجه إلى بريطانيا بحثًا عن مأوى إعلامي جديد تستطيع من خلاله نشر أكاذيبها وشائعاتها.

وأكدت الدراسة أن العناصر الإعلامية من التنظيم الإخواني تسعى لاستقطاب الجاليات المسلمة في دول أوروبا ومن بينها بريطانيا عن طريق إبراز أنشطة الجماعة في مواجهة جائحة كورونا والاستعجاب من عدم دعم بريطانيا لهذه الجهود والدعاية التابعة للتنظيم.

وأشارت الدراسة التي تم نشرها في 2 إبريل الجاري إلى أن الجماعة الإخوانية بدأت بالفعل في تنفيذ مخطتها عن طريق توفير ملاذات آمنة وسريعة للعناصر الإخوانية في بريطانيا. وقد تم نقل 4 أسر إخوانية إلى بريطانيا تنفيذًا لهذا المخطط.

وأكدت الدراسة أيضًا أن محمود الإبياري – قيادة بالتنظيم يقيم في لندن، ومحمد سودان – أمين لجنة العلاقات الخارجية بالجماعة ومقيم في لندن أيضًا – هما المنسقان لهذا الملف. كما أنه من ضمن المقترحات الخاصة بهم هي إطلاق قناة فضائية باسم "الحوار 2" من لندن بالإضافة إلى عدة مواقع إخبارية أخرى في الدول التي سيأوون بها.

واختتمت الدراسة نتائجها أن الخطاب الإخواني من الأبواق الإعلامية البريطانية لن يشبه الخطاب الإعلامي الإخواني في الدول الأخرى. وذلك لأن السلطات البريطانية تتحسب جيدًا لمخاطر التنظيم الإخواني والتنظيمات الإسلاماوية الأخرى، بل أنها قامت بتصعيد حدة القوانين والإجراءات الأمنية الخاصة بها لمحاربة الخطابات المتطرفة والإرهابية.