رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
الوثيقة
الجمعة 19/مارس/2021 - 01:25 م

عصام حشيش.. قصة إخوانى فى قبضة الأمن

عصام حشيش.. قصة إخوانى
حسام محفوظ
aman-dostor.org/34427

إمام عصام عبدالحليم حشيش، والمشهور باسم "عصام حشيش"، من مواليد محافظة الغربية، تخرج فى كلية الهندسة قسم الإلكترونيات عام 1973، وحصل على الماجيستير سنة 1987؛ والدكتوراه عام 1985 بعد أن أخره السجن، وعمل أستاذ لمادة الموجات بقسم الإلكترونيات والاتصالات.

أول مرة دخل حشيش السجن بعد مقتل السادات، واستمرت مدة 13 شهرًا، ثم دخل السجن ثانية فى عام 1995 فى قضية حزب الوسط حوالى 4 أشهر وحصل على حكم بالبراءة، ثم اعتقل على خلفية أحداث جامعة الأزهر بتهمة غسيل الأموال.

أحداث بين السرايات

في ديسمبر 2012، نجح ضباط مباحث الجيزة فى ضبط القيادي الإخواني الهارب عصام عبدالحليم إبراهيم حشيش، 63 سنة، أستاذ بكلية الهندسة جامعة القاهرة، ومقيم بالحي الأول دائرة قسم شرطة أول أكتوبر.

ثم أمرت نيابة قسم الجيزة بحبسه 15 يوما على ذمة التحقيق؛ لصدور أمر ضبط وإحضار ضده، لاتهامه بالتحريض على قتل 23 شخصا وإصابة 270 آخرين في أحداث جامعة القاهرة ومنطقة بين السرايات التي اندلعت عقب خطاب المعزول محمد مرسي، والمشهور بخطاب الشرعية.

ووجّه رئيس نيابة قسم الجيزة، حينها، للمتهم اتهامات تكوين عصابات مسلحة تهدف لتنفيذ أعمال إرهابية وترويع المواطنين وإمداد جماعات قتالية بالسلاح والبلطجة وحيازة أسلحة وذخيرة والقتل العمدي لـ23 شخصا والشروع في قتل 270 آخرين، وحشد أنصار جماعة الإخوان المسلمين لإثارة الفوضى والشغب.

وكشفت التحقيقات عن أن المتهم أستاذ بكلية الهندسة جامعة القاهرة، وأنه من بين قيادات إخوان الجيزة التي أوردت تحريات الأمن الوطني أنه تم تكليفهم من المرشد العام للجماعة الدكتور، محمد بديع، بإثارة الفوضى والشغب لإعادة الرئيس السابق محمد مرسي إلى منصبه.

وبمواجهة المتهم بالتحريات أنكرها كافة، مؤكدا أنه لم يتم تكليفه من قبل أي شخص بارتكاب أي أعمال عنف، مشيرا إلى أنه لم يحضر اجتماعات لمكتب الإرشاد ولم يلتق المرشد.