رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
قاعدة بيانات
الإثنين 01/مارس/2021 - 08:19 م

"واعظ بلا وجه".. هذه قصة الداعشى الذى لا يعرف أحد ملامح وجهه (بروفايل)

واعظ بلا وجه.. هذه
aman-dostor.org/34362


أطلق عليه الوسط الألماني لقب " الواعظ بلا وجه" رغم أنه إرهابي عراقي حكم عليه خلال الأسبوع الماضي واسمه الحقيقي "أبو ولاء" بالسجن عشر سنوات ونصف، بتهم الانتماء إلى تنظيم "داعش" وتمويل الإرهاب والمساعدة في التحضير لأعمال عنيفة والتجنيد للقتال في سوريا والعراق.

ورغم أن محاكمة الإرهابي استمرت ثلاث سنوات، إلا أنه أدين بالقيام بالعديد من العمليات الإرهابية في ألمانيا وتجنيد عدد من الشباب الألمان لصالح تنظيم داعش، خاصة في منطقة الرور وساكسونيا السفلى.

أبو ولاء، الإرهابي البالغ من العمر 37 عامًا، اسمه الحقيقي أحمد عبدالعزيز المسمى، واستقر في ألمانيا منذ عام 2001، ظهر اسمه لأول مرة سنة2001، قبل أن يُعرف باسم "أبوولاء"، حيث وصل لألمانيا عندما كان قاصرًا، ثم عمل بأحد متاجر المنسوجات، وتزوج لمرتين، وهو أب لعدة أطفال، كان إمامًا في مسجد بمدينة هيلدسهايم شمالي ألمانيا، حيث اجتذب إسلاميين من جميع أنحاء ألمانيا، وتم إغلاق المسجد بقرار من السلطات الألمانية.

وحسب الصحف الألمانية، فإنه اعتاد الظهور في مقاطع دعائية مقنعًا، كما أخفى وجهه في المحكمة بقناع طبي وغطاء رأس، ولا يعلم كثير من المتابعين ملامح وجهه.

وذكرت الصحف الألمانية، أنه ساهم في سفر ما يقرب من 15 ألمانيًّا إلى سوريا و العراق منذ عام 2016 للانضمام إلي صفوف تنظيم داعش.

وفي 2016 استخدم إرهابي يحمل الجنسيتين الألمانية والصربية وأدين بالسجن 8 سنوات، شقة «أبوولاء» للصلاة كمسجد.

وحسب الموقع الألماني، "إراسموس مونيتور"، فقد غير أبوولاء، منذ سنة 2014، طريقة لباسه، اقتداء بزعيم تنظيم داعش السابق "أبوبكر البغدادي" وذلك بعد أن بايعه.