رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ما وراء الخبر
السبت 16/يناير/2021 - 07:40 ص

رأس الأفعى.. تعرّف على السجل الأسود لـ«محمد البلتاجي»

محمد البلتاجي
محمد البلتاجي
نجلاء رفاعي
aman-dostor.org/34230

محمد البلتاجي.. قيادي الدم والعنف والتخريب، لم يترك فرصة منذ ظهوره على الساحة وإلا وتوجها بالتحريض على العنف.. وحتى لا ننسى الجرائم التي ارتكبها حاشية الإخوان نرصد في هذا التقرير السجل الجنائي والتاريخ الأسود له.


- القبض عليه

في 29 أغسطس 2013، ألقت قوات الأمن بوزارة الداخلية القبض على القيادي الإخواني محمد البلتاجي، ووزير القوى العاملة السابق خالد الأزهري، وجمال العشري عضو مجلس الشعب السابق، في منطقة ترسا بالجيزة.

ومنذ أن ظهر اسمه على ساحة الرأي العام والسياسة، وقدمت ضده العديد من البلاغات التي كانت قيد التحقيقات، ومنها:-


- خدش حياء المواطنين

في يونيو 2012، تقدم عصام الأقصرى، المتنازع على منصب رئيس حزب مصر العربى الاشتراكى، ببلاغ ضد الدكتور محمد البلتاجى، القيادى فى جماعة الإخوان المسلمين، بسبب استخدامه لفظًا خادشًا للحياء أثناء لقائه فى برنامج العاشرة مساء مع الإعلامية منى الشاذلى على قناة «دريم».

وحمل البلاغ رقم 1790 لعام 2012، موضحًا أن البلتاجى تلفظ بلفظ خادش خلال البرنامج.


- التواطؤ مع الغرب

وفي 31 أغسطس 2013، تقدم خالد البري، المحامي، ببلاغ إلى المستشار محمد الجرجاوي، مدير نيابة ميت غمر، ضد عدد من قيادات الإخوان، بينهم: محمد البلتاجي، صفوت حجازي، أسامة ياسين، محمد بديع، عصام العريان، كما شمل البلاغ نائب رئيس الجمهورية الأسبق محمد البرادعي.. يتهمهم بالتواطؤ مع الغرب لقلب نظام الحكم في مصر، وحمل البلاغ رقم 3809 إداري ميت غمر.


- قتل المتظاهرين

وفي يوليو 2013، تقدم طارق محمود، المحامي، إلى المستشار المحامي العام الأول لنيابات استئناف الإسكندرية بالبلاغ رقم 2124 لسنة 2013 بلاغات محامي عام أول، ضد المدعو محمد محمد إبراهيم البلتاجى، وشهرته "حماصة"، يتهمه بالتحريض لارتكاب أعمال العنف وجرائم تستهدف المؤسسة العسكرية والشرطية.

وطالب البلاغ بالتحقيق بصفة فورية وعاجلة مع البلتاجى، وإصدار أمر من النيابة العامة بضبطه وإحضاره، وإصدار قرار فورى وعاجل بمنعه من السفر ووضع اسمه على قائمة الممنوعين.


- اعتداء جنسى

وفي نوفمبر 2013، تقدم المحامي سمير صبرى ببلاغ للنائب العام ضد محمد البلتاجى، المحبوس احتياطيا على ذمة العديد من الجرائم، وحمل البلاغ رقم 14156 لسنة، لاتهامه بالادعاء كذبا بتعرضه لاعتداء جنسى داخل محبسه بسجن طرة، بهدف الإساءة لسمعة مصر دوليا.


- المشاركة في ذبح 21 مصريًا

وفي يونيو 2015، تقدم سمير صبري، المحامي، ببلاغ عاجل لنيابة أمن الدولة العليا ضد الإخواني الإرهابي محمد البلتاجي؛ لضلوعه في التحريض والمشاركة في ذبح واغتيال 21 مصريًا من الأبرياء.

وتضمن البلاغ: «عملية إجرامية إرهابية خسيسة بكل المعايير حدثت مساء الأحد الموافق 15 فبراير 2015، متمثلة في قتل وذبح عدد من المصريين الأبرياء عددهم 21 مصريًا شريفًا بيد قذرة إرهابية تسمى "داعش"، وهي جماعة إرهابية "كافرة" لا دين لها ولا وطن، في صورة حقيرة بكى على إثرها الشعب المصري كله».


- التحريض على الفتنة والقتل

وفي ديسمبر 2012، تقدم المواطن هشام الشاذلى أحمد، المقيم بمنشية ناصر، ببلاغ للنائب العام المستشار طلعت إبراهيم عبدالله يتهم فيه الدكتور محمد البلتاجى، القيادى بجماعة الإخوان المسلمين، بالتحريض على نشر الفتنة بين أبناء الوطن الواحد والتحريض على قتل أبناء الشعب بحجة الدفاع عن شرعية الرئيس محمد مرسى، وحمل البلاغ رقم 4482 بلاغات النائب العام.


وهناك العديد من الأحكام القضائية التي حكم بها عليه ليسجن مدى الحياة، ومنها:

- تعذيب محامٍ
وفي أكتوبر 2014، عاقبت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، كلا من محمد البلتاجى وصفوت حجازى وأحمد منصور وحازم فاروق بالسجن 15عامًا، وذلك في قضية احتجاز محام وتعذيبه، وهتك عرضه، وصعقه بالكهرباء داخل أحد مقرات شركات السياحة.

- إهانة القضاء
من 2014 حتى 2019، قضت دوائر الإرهاب والجنايات في عدة جلسات بأحكام ضده تصل لـ19 سنة، بتهمة إهانة القضاء من دوائر مختلفة، بينها 7 سنوات حكما نهائيا.

- أحداث الاتحادية
وفي 2015، قضت محكمة جنايات القاهرة بمعاقبة محمد البلتاجي بالسجن 20 عامًا في القضية المعروفة إعلاميًا بـ«أحداث الاتحادية».

- أحداث السويس
وفي ديسمبر 2015، قضت محكمة الجنايات بمعاقبة محمد بديع، مرشد الإخوان السابق، ومحمد البلتاجي وصفوت حجازي، القياديين بالإخوان، بالسجن المشدد لكل منهم 10 أعوام، في القضية المعروفة إعلاميًا بـ«أحداث عنف السويس».

- حرق مجمع محاكم الإسماعيلية
في نوفمبر 2016، قضت محكمة الجنايات بالسجن 10 سنوات لكل من مرشد الإخوان محمد بديع، وكل من محمد البلتاجى وصفوت حجازى ومحمد وهدان، عضو مكتب الإرشاد، و308 آخرين من قيادات وأعضاء الجماعة بأحكام تتراوح ما بين البراءة والمؤبد، فى قضية حرق مجمع محاكم الإسماعيلية.

- قطع طريق قليوب
وفي 2016، قضت محكمة النقض، بتأييد حكم المؤبد على القيادي الإخواني محمد البلتاجي في القضية المعروفة إعلاميًا بـ«أحداث قطع طريق قليوب الزراعي».

- أحداث البحر الأعظم
وفي 12 أغسطس 2018، قضت محكمة جنايات القاهرة بالسجن المؤبد للقيادي الإخواني محمد البلتاجي؛ في أحداث إثارة الشغب والتحريض على ارتكاب أعمال العنف بشارع البحر الأعظم.

- فض رابعة
في سبتمبر 2018، قضت الدائرة 28 إرهاب، بمحكمة جنايات جنوب القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، بالإعدام شنقا لصفوت حجازى ومحمد البلتاجى وعصام العريان وعبدالرحمن البر وطارق الزمر وعاصم عبدالماجد وعمر زكى و68 من أصل 739 متهما فى في القضية المعروفة إعلاميًا بـ«فض اعتصام رابعة العدوية».

- اقتحام الحدود الشرقية
في 2019، قضت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بطرة، بمعاقبة محمد البلتاجي بالسجن المؤبد في القضية المعروفة إعلاميًا بـ«اقتحام الحدود الشرقية».

- أحداث برج العرب ببورسعيد
في سبتمبر 2020، قضت محكمة جنايات بورسعيد بمعاقبة محمد بديع، مرشد جماعة الإخوان الأسبق، والقياديين الإخوانيين محمد البلتاجي وصفوت حجازي و9 آخرين بالسجن المؤبد، في قضية أحداث قسم شرطة العرب ببورسعيد، التي وقعت يوم 16 أغسطس 2013.