رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ما وراء الخبر
الثلاثاء 12/يناير/2021 - 07:42 ص

«الكتاتني».. سخر مجلس الشعب في عهد المعزول لأهداف الإخوان وتنفيذ قرارات الفتنة (تقرير)

«الكتاتني».. سخر
نجلاء رفاعي
aman-dostor.org/34220

«محمد سعد الكتاتني».. رئيس مجلس الشعب الأسبق في عهد الرئيس المعزول محمد مرسي، والذي سخر نفسه ومجلسه لتنفيذ قرارات وأوامر مكتب الإرشاد وجعل مصلحة الإخوان فوق استقرار الدولة المصرية، لينتهي به الحال خلف القضبان ينفذ سجنا يعتبر مدي الحياة لزيادة الأحكام عن 50 سنة سجنا، وفي هذا التقرير نرصد السجل الأسود والقضايا والبلاغات التي تورط فيها.

وهناك العديد من البلاغات التي حققت فيها النيابة العامة ضد سعد الكتاتني وهي:-

- التحريض على عمر سليمان
في أبريل 2012، تقدم محاميان، ببلاغ للنائب العام ضد كل من رئيس مجلس الشعب، محمد سعد الكتاتني، وعضو المجلس المستشار محمود الخضيري، بدعوى إشاعتهما الفوضى وإثارة الفتنة.

واتهم البلاغ الكتاتني بأنه اشترك مع الخضيري، في تحريض الأخير ضد نائب رئيس الجمهورية السابق اللواء عمر سليمان، وذلك من خلال إتاحة الفرصة له بالحديث والتحريض العلني ضد سليمان، وطالب البلاغ بالتحقيق معهما واتخاذ اللازم قانونيا.

- انتحال صفة

في يوليو 2012، حرر وليد محمد محمد الحارون، مدرس للتربية الرياضية، محضرا يحمل رقم 37 أحوال فى مركز شرطة أبو صوير ضد الدكتور سعد الكتاتني، يتهمه بانتحال صفة رئيس مجلس الشعب، بعد صدور حكم المحكمة الدستورية ببطلان البرلمان.

- التحريض ضد القوى الثورية بكفر الشيخ

وفي 20 أبريل 2013، حرر عدد من أعضاء التيار الشعبي بكفر الشيخ، محضر شرطة رقم 3437 جنح قسم أول كفر الشيخ، اتهموا فيها الدكتور سعد الكتاتني رئيس حزب الحرية والعدالة، والمهندس سعد الحسيني، محافظ كفر الشيخ بتحريض الإخوان المسلمين ضد القوى الثورية.

كما اتهموا فيه ابن شقيق «ع. م»، القيادي بجماعة الإخوان بكفر الشيخ، بالتعدي عليهم، وأعضاء الجماعة «و. ب»، «ص. إ»، ببلطيم، أثناء تظاهرهم السلمي، أثناء انعقاد مؤتمر الدكتور محمد سعد الكتاتنى، رئيس حزب الحرية والعدالة.

وأكدت نسمة العافي الناشطة السياسية، أنها تعرضت للضرب من قبل شباب الإخوان المسلمين أثناء تواجدها أمام الاستاد الرياضي لإعلان رفضها إقامة مؤتمر جماهيري للكتاتني بكفر الشيخ.

- السب والقذف ضد مسئول بـ«التربية والتعليم»

في 8 يونيو 2013، باشرت نيابة مركز بنى سويف تحت إشراف المستشار حمدى فاروق، المحامى العام الأول لنيابات بنى سويف، التحقيق فى البلاغ الذى تقدم به عزت محمود بيومى، وكيل مديرية التربية والتعليم السابق ببنى سويف، ضد الدكتور سعد الكتاتنى بصفته رئيس مجلس إدارة جريدة «الحرية والعدالة»، يتهمه بالسب والقذف.

وأكد وكيل مديرية التربية والتعليم الأسبق، أنه تقدم بالبلاغ ضد الجريدة ومحررها رامي زغلول، نظرًا للضرر النفسى والمعنوى الذى أصابه بعد قيام الجريدة بنشر خبر بالعدد 566 بتاريخ 1552013 على صفحتها الأولى متضمنا معلومات حول تورط مقدم البلاغ فى إهدار ثلاثة ملايين جنيه من أموال مديرية التربية والتعليم، علاوة على عشرات المخالفات المالية؛ ما اعتبره مقدم البلاغ سبا وقذفا وتشهيرا فى حقه الأمر الذى دعاه إلى تقديم البلاغ ضدهم.


- القبض عليه

في يوليو 2013، تمكنت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الجيزة، من القبض على الدكتور سعد الكتاتني، رئيس مجلس الشعب السابق، رئيس حزب الحرية والعدالة، والدكتور رشاد بيومي، النائب الأول لمرشد جماعة الإخوان المسلمين، في منزلهما بأكتوبر.

- أحداث بين السرايات
حققت نيابة حوادث جنوب الجبزة، مع سعد الكتاتني، رئيس مجلس الشعب الأسبق، ومحمد العمدة، عضو مجلس الشعب المنحل، لاتهامهما في قضية أحداث ميدان النهضة ومنطقة بين السرايات بالجيزة والتي راح ضحيتها ما يزيد عن 22 قتيلا واصابة 619 آخرين.


- إهانة القضاء

وفي سبتمبر 2017، قضت محكمة جنايات القاهرة، بمعاقبة الرئيس المعزول محمد مرسي، وآخرين من قيادات الجماعة الإرهابية بينهم محمد سعد الكتاتني بالسجن 3 سنوات في القضية المعروفة إعلاميًا بـ«إهانة القضاء».

وكانت النيابة العامة قد وجهت لمرسي ولأربعة وعشرين آخرين من السياسيين والنشطاء والإعلاميين، من بينهم المذكورون أعلاه، تهم "إهانة المحاكم والسلطة القضائية وسب أعضاء الهيئة القضائية والإخلال بمقامهم من خلال الإدلاء بأحاديث تليفزيونية وإذاعية عبر القنوات الفضائية.

- اقتحام الحدود الشرقية

وفي سبتمبر 2019، قضت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بطرة، بمعاقبة 11 متهمًا بالسجن بقضية "اقتحام الحدود الشرقية»، من بينهم محمد بديع، ورشاد البيومي، ومحيي حامد، ومحمد سعد الكتاتني، ومحمد البلتاجي، وعصام العريان، وسعد الحسيني، ومصطفى الطاهر، ومحمود زناتي، وحازم فاروق، وأبوعوف يوسف.

وتضم القضية 28 متهمًا معادا محاكمتهم- بعد وفاة المتهم محمد مرسي- من قيادات جماعة الإخوان الإرهابية مُرشد الإخوان محمد بديع، ومحمد سعد الكتاتني وسعد الحسيني ومحمد البلتاجي وصفوت حجازي وعصام الدين العريان وآخرين.

- التخابر مع حماس

في 2019، أصدرت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمجمع محاكم طرة، برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي، بمعاقبة قيادات الجماعة الإرهابية بينهم محمد سعد الكتاتني، بالسجن المؤبد في القضية المعروفة إعلاميًا بـ«التخابر مع حماس».
وواجه المتهمون تهم التخابر مع منظمات أجنبية وارتكاب أفعال تؤدي للمساس بأمن البلاد وإمداد جماعة إرهابية، ومحيي حامد مما نسب إليه بإفشاء سر من أسرار الدفاع، وأيمن علي سيد وخالد سعد وأحمد الحكيم وخليل العقيد مما نسب إليهم من التخابر مع منظمة أجنبية وأحمد عبدالعاطي من تهمة إفشاء سر من أسرار الدفاع عن البلاد.