رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ما وراء الخبر
الأربعاء 16/سبتمبر/2020 - 05:38 م

حاميها حراميها.. هكذا تتصرف قيادات الإخوان الهاربون فى أموال التبرعات

الاخوان الارهابية
الاخوان الارهابية
عائشة حسن
aman-dostor.org/33607

قال طارق البشبيشي، القيادي المنشق عن جماعة الإخوان الإرهابية، إن الإخوان آلة ضخمة عملاقة من الكراهية والكذب والتآمر، فكانت سياساتهم تقوم على التآكل ونهب مؤسسات ومقدرات وخيرات الدولة المصرية، لصالح أعضاء الجماعة، بجانب السرقة والتهديد وتطبيق شرع الله الوهمي الذي كانوا يرددونه عن باطل، كانت مبادئهم التي زعموا كثيرا عن محاربهم لها، ولكن في الخفاء كانت سياستهم التي كشفت حقيقتهم أمام الرأي العام.


وأوضح فى تصريحات خاصة أن التعامل مع مجريات الأموال داخل التنظيم كان بها سرقة ونهب بمبالغ وأموال طائلة لم يعلم عنها أحد شيئا، فمن كان له مبلغ قام باختلاسه أو سرقته يتم وضعه في البنوك في الخارج.

 

ولفت البشبيشي، إلى أن أموال التبرعات التي كان يجب جمعها كانت تسرقها قيادات الجماعة من بعضهم البعض، فالقيادات التي من المفترض المسئولة عن صرف التبرعات في أماكنها الصحيحة، كانت أول من تسرقها، فالصورة الوهمية التي كانت تقدمها جماعة الإخوان لنفسها ما هي إلا شوكة كبيرة في ظهر هذا الوطن، ولكن ثورة 30 يونيو اقتلعتها من جذورها ولم يعد أي حديث أو دعوة تطرحها قيادات من الإخوان أو القنوات التي تمولها لها أي صدى في نفوس الشعب المصري.