رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
وجهات نظر
الأربعاء 09/سبتمبر/2020 - 05:53 م

فى حديث كاشف.. رئيس الوزراء يفند بالأرقام أكاذيب الإخوان حول استغلال "التصالح فى مخالفات البناء"

رئيس الوزراء
رئيس الوزراء
aman-dostor.org/33513

خرج الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء، فى مؤتمر صحفي كاشف وجاد، فند من خلاله بالأرقام كافة أكاذيب جماعة الإخوان الارهابية التى حاولت استغلال "التصالح فى مخالفات البناء" فى التحريض على الدولة المصرية عبر منصاتها الممولة من الدرحة وأنقرة.

 

وأكد رئيس الوزراء أن ظاهرة البناء غير المخطط أو البناء العشوائي بدأت فى السبعينات، وهذه الظاهرة نتيجة تزايد النمو الاقتصادي وعدم قدرة الدولة في هذه المرحلة على توفير السكن فكان توجّه المواطنين في هذه المرحلة للبناء دون دراسة.

 

وأضاف "مدبولي" أنّ الظروف الاقتصادية والسياسية التي كانت تمر بها مصر كانت تغض الطرف على تصرفات المواطنين، فـ البناء المخالف أثّر على شكل القرى باعتبارها رقعة غذائية توفر الغذاء للمصريين

 

وأعلن رئيس الوزراء عن تضامن مصر الكامل قيادة وحكومة وشعبًا، مع السودان الشقيق في أزمته الحالية التي يمر بها بسبب الفيضانات والسيول، التي اجتاحت عدة مناطق بالبلاد خلال الأيام الماضية.

 

وتابع رئيس الوزراء، أن الدولة المصرية فقدت 90 ألف فدان من الأراضي الزراعية وعلينا إدراك ذلك فـ تكلفة استصلاح الفدان الواحد يترواح بين 150 ألف إلى 200 ألف جنيه.

 

كما أوضح أن الدولة المصرية رصدت 18 مليار جنيه لتوفير 90 ألف فدان جديد بدلًا من الأراضي التي تم البناء عليها، ونحتاج لتوفير الأراضي الجديدة المزيد من الوقت.

 

ونوّه رئيس الوزراء، أنّ حجم التغطية للقرى في الصرف الصحي عام 2014 كانت 12% فقط، والأحياء المخططة أصبحت الآن ضمن ظاهرة البناء المخالف مثل الدقى ومصر الجديدة والعجوزة ومدينة نصر.

 

وأعلن "مدبولي"، أن مصر في عام 2014 و2015 كانت تعاني من نقص المياه بجانب الكهرباء، وتم تنفيذ العديد من المشروعات ولكن البناء المخالف جعل هذه المشروعات غير كافية.

 

ودعى رئيس الوزراء المواطنين إلى سرعة تقديم طلبات التصالح حتى يوم 30 سبتمبر المقبل، ونرصد شكاوى من المواطنين فى تقديم طلبات التصالح، ووجهنا المحافظين بمراجعة أسعار التصالح في المخالفات.