رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ما وراء الخبر
الثلاثاء 01/سبتمبر/2020 - 04:34 م

الصين تنتقد الدبلوماسية الأمريكية وتعتبرها «تهديدًا للعالم»

هوا تشون يينغ،
هوا تشون يينغ،
ا ش ا
aman-dostor.org/33332

قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية هوا تشون يينغ، اليوم الثلاثاء، إنها تأسف بشدة لما وصفته بـ"تدهور الدبلوماسية الأمريكية الحالية وتحولها إلى دبلوماسية الإكراه والعقوبات والأكاذيب والتهديد".

جاء التصريح خلال المؤتمر الصحفي اليومي بمقر الوزارة، تعليقا على تصريح لمساعد وزير الخارجية الأمريكي ديفيد ستيلويل، أرجع فيه التغييرات الأخيرة في سياسة واشنطن إلى "التهديد المتزايد من بكين".

ونددت المسئولة الصينية بتصريحات مساعد وزير الخارجية الأمريكي، وأكدت أن "بعض كبار الدبلوماسيين الأمريكيين دأبوا طوال الوقت على الكذب ونشر الشائعات وتشويه سمعة الصين ومهاجمتها".

وحول العلاقات بين الولايات المتحدة وتايوان، حثت المتحدثة الصينية الولايات المتحدة على الالتزام بمبدأ "صين واحدة" وروح البيانات المشتركة الثلاثة، والتوقف عن رفع مستوى علاقاتها مع جزيرة تايوان، ووقف جميع أشكال التبادلات الرسمية معها، وعدم الاستمرار بالسير على ما وصفته بـ"الطريق الخاطئ والخطير".

وقالت: "في العالم صين واحدة فقط وتايوان جزء لا يتجزأ من الأراضي الصينية، وإن مبدأ صين واحدة هو الأساس السياسي والشرط الجوهري لإقامة العلاقات الدبلوماسية وتطويرها بين الصين والولايات المتحدة".

وبشأن تقارير إعلامية بأن جامعة شمال تكساس الأمريكية أعلنت مؤخرا وقف علاقات التعاون مع المؤسسة الوطنية الصينية للدراسة في الخارج، وطلبت من الطلاب الصينيين هناك مغادرة الولايات المتحدة في غضون شهر، قالت يينغ: "إذا كان الخبر صحيحا، فإنه يعد دليلا جديدًا على ما تقوم به الإدارة الأمريكية من تدمير للتبادلات الإنسانية بين شعبي البلدين في الفترة الأخيرة".

وتابعت: "الانفتاح والتسامح والتعددية كان الأساس الذي قامت عليه الولايات المتحدة، ولكنها اليوم مختلفة تماما ومنغلقة وحافلة بكراهية الأجانب"، مؤكدة أن الانفتاح يؤدي إلى التقدم أما الإغلاق فيؤدي إلى التخلف.