رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ما وراء الخبر
الخميس 27/أغسطس/2020 - 04:45 ص

فرنسا ترسل خارطة طريق للإصلاح إلى لبنان المثقل بالأزمات

ماكرون
ماكرون
aman-dostor.org/33277

أرسل الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، خارطة طريق إلى السياسيين اللبنانيين تتناول إصلاحات سياسية واقتصادية ضرورية من أجل السماح بتدفق المساعدات الأجنبية، وإنقاذ البلد من أزمات عديدة منها الانهيار الاقتصادي.

وتضمنت "ورقة الأفكار" التي سلمها السفير الفرنسي إلى بيروت، واطلعت عليها "رويترز"، إجراءات تفصيلية، طالما طالب المانحون الأجانب بكثير منها.

ويشمل ذلك إجراء تدقيق للبنك المركزي وتشكيل حكومة مؤقتة قادرة على تنفيذ إصلاحات عاجلة، وإجراء انتخابات تشريعية مبكرة في غضون عام.

وامتنع مسئول بوزارة الخارجية الفرنسية عن التعليق، ولم يرد مكتب الرئيس ماكرون على طلب من رويترز للتعقيب.

وأخفقت حكومة تصريف الأعمال اللبنانية الحالية، التي كانت قد تولت السلطة في يناير بدعم من جماعة حزب الله وحلفائها، في تحقيق تقدم في محادثات مع صندوق النقد الدولي من أجل حزمة إنقاذ، بسبب الجمود فيما يتعلق بالإصلاحات ونزاع حول حجم خسائر القطاع المالي.

واستقالت الحكومة هذا الشهر على خلفية انفجار مرفأ بيروت، الذي قتل ما لا يقل عن 180 شخصا وأصاب نحو ستة آلاف آخرين ودمر أحياء بأكملها، وجدد الاحتجاجات ضد النخبة الحاكمة بسبب الفساد المستشري وسوء الإدارة اللذين أفضيا إلى أزمة مالية عميقة.

ويمكن لخارطة الطريق أن تعمق دور فرنسا في لبنان، الذي كان مستعمرة فرنسية.

وتشير الورقة إلى أن باريس ستلعب دورا رئيسيا في إعادة بناء مرفأ بيروت وتعزيز الرعاية الصحية، وإرسال فرق من وزارة الخزانة والبنك المركزي لدعم التدقيق المالي والمساعدة في تنظيم الانتخابات البرلمانية المبكرة، إلى جانب الاتحاد الأوروبي.