رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
الحدث
السبت 15/أغسطس/2020 - 07:00 م

الجيش اللبنانى: مقتل 8 ضباط وإصابة 300 آخرين فى انفجار بيروت

انفجار بيروت
انفجار بيروت
aman-dostor.org/32967

أعلن قائد الجيش اللبناني العماد جوزيف عون، اليوم السبت، عن مقتل 8 ضباط وعناصر من الجيش في انفجار مرفأ بيروت مطلع الشهر الجاري بخلاف إصابة المئات من قواته.

وتفقّد عون اليوم غرفة الطوارئ المتقدمة في مركز محافظة بيروت، حيث اجتمع مع محافظ بيروت القاضي مروان عبود ورئيس البلدية المهندس جمال عيتاني ورئيس الهيئة العليا للإغاثة اللواء محمد خير ونقيب المهندسين في بيروت جاد تابت، وذلك وفق قناة "LBCI" اللبنانية.

وتناول الاجتماع آلية العمل المتّبعة في معالجة تداعيات انفجار المرفأ، وسبل تفعيل هذه الآلية بما يتناسب مع احتياجات المواطنين المتضرري.

وقال عون إن حجم الكارثة التي أصابت لبنان واللبنانيين جاءت في الصميم، ولم يشهد لبنان مثيلًا لها، مشيرا إلى أنّ الجيش تدخل فور وقوع الانفجار.

وكشف عون عن أنّ الجيش خسر في الانفجار 8 شهداء من ضباطه وعناصره وأكثر من 300 جريح كما تضرّرت العديد من ثكناته ومقرّاته العسكرية.

وأوضح قائد الجيش أنّ إعلان حالة الطوارئ جاء بهدف توحيد جهود الأجهزة والإدارات، وإيجاد آلية عمل مشتركة لتنسيق العمل في مواكبة ما أحدثه هذا الانفجار من خراب ودمار في مناطق عدة من بيروت.

وأضاف: "المأساة كبيرة والوجع أكبر. ما يؤلم شعبنا يؤلمنا أيضًا. نتفهّم معاناة المواطنين، ونقف إلى جانبهم. لديهم ثقة بنا وسنكون على قدر هذه الثقة. مسئوليتنا اليوم كبيرة، وعلينا توحيد جهودنا للخروج من هذه الأزمة كطائر الفينيق".

ودعا قائد الجيش إلى ضرورة إنجاز العمل بسرعة ودقّة، خصوصًا مع اقتراب فصل الشتاء، ما يستدعي حشد الجهود في سبيل مساعدة العائلات المتضررة على العودة إلى منازلها بعد ترميمها ولملمة آثار الانفجار.

وعبر عون عن خالص الشكر للدول الشقيقة والصديقة التي سارعت إلى دعم لبنان في محنته، والوقوف إلى جانبه وإرسال المساعدات وفرق الإنقاذ والمتخصصين الذين وضعوا خبراتهم بتصرف لبنان ومساعدته.