رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
قضايا
الخميس 13/أغسطس/2020 - 05:47 م

«الخارجية الفلسطينية»: استهداف المدارس والمستشفيات جريمة حرب

استهداف المدارس
استهداف المدارس
أ ش أ
aman-dostor.org/32946

أدانت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية بأشد العبارات استمرار الاحتلال الإسرائيلي في جرائمه ضد أبناء الشعب الفلسطيني، خاصة الأطفال، وقصفه، اليوم الخميس، مدرسة ابتدائية تابعة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين في الشرق الأدنى (أونروا) في قطاع غزة، في مخيم الشاطئ.

وحمّلت الوزارة، وفقًا لوكالة الأنباء الفلسطينية، إسرائيل المسئولية الكاملة عن هذه الانتهاكات والجرائم، وما تسببه من خسائر وتداعيات محتملة في ظل العدوان والغارات المستمرة والمتكررة بحق أبناء قطاع غزة، وفي كافة أراضي فلسطين المحتلة، بما فيها القدس وعلى مؤسسات الأمم المتحدة.

وأكدت الخارجية أن استهداف المدارس والمستشفيات هي جريمة حرب لا يمكن السكوت عنها، وانتهاك واضح للقانون الدولي.

وشددت الخارجية على أن تجاهل المجتمع الدولي واجباته في حماية أبناء الشعب الفلسطيني ولاجئيه، وحقهم الأساسي في تقرير المصير والعودة، وعدم اتخاذ إجراءات وخطوات واضحة نحو تحقيق حقوقهم، وإعمال قرارات الشرعية الدولية، يشجع إسرائيل، سلطة الاحتلال غير الشرعي، على الإمعان في جرائمها، مطالبة دول المجتمع الدولي والأمين العام للأمم المتحدة بالخروج عن صمتهما وإدانة الجرائم التي ترتكبها قوات الاحتلال بشكل مستمر وممنهج وواسع النطاق.