رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
قضايا
الخميس 06/أغسطس/2020 - 07:39 م

التفاصيل الكاملة لمباحثات وزيري خارجية مصر واليونان

وزيري خارجية مصر
وزيري خارجية مصر واليونان
ألفت الكحلي
aman-dostor.org/32813

رحب وزير الخارجية سامح شكري، بزيارة نظيره اليوناني اليوم للقاهرة، في إطار الشراكة المتنامية بين مصر واليونان والتي تعود لتاريخ طويل منذ نحو 3 آلاف عام.

ولفت شكري إلى أن الزيارة شهدت تطورًا نوعيًا، حيث تم الاتفاق حول تعيين المنطقة الاقتصادية الخالصة بين مصر واليونان بعد سلسلة من جولات التفاوض خلال السنوات الماضية، وتتوافق كل بنود الاتفاق مع قوانين الأمم المتحدة، وتعكس إرادة القيادة السياسية نحو مزيد من العلاقات العسكرية والثقافية ومختلف الملفات الإقليمية.

ويتيح الاتفاق للبلدين المضي قدما في تعظيم الاستفادة من الثروات المتاحة خاصة احتياطات النفط والغاز الواعدة.

من جانبه، أكد وزير خارجية اليونان نيكوس دندياس أن اليوم هو يوم تاريخي بعد التوقع على اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين الدولتين، وهي اتفاقية يحتذى بها في إطار القانون الدولي وتحترم كافة مفاهيم قوانين البحار وتحترم علاقات الجوار.

وشدد دندياس، في مؤتمر صحفي مع نظيره المصري، على أن العلاقات المصرية اليونانية تبدأ مرحلة جديدة نأمل من خلالها مواجهة كل التحديات في المنطقة لصالح شعبينا، لافتًا إلى أن هذه الاتفاقية هي اتفاقية عزم وقوة بين البلدين، وتؤكد تعاون البلدين على ما يحدث في المنطقة، ونهدف إلى ترسيم الحدود مع كل الدول المجاورة، فيما أكد أن اتفاقيات تركيا مع طرابلس في المتوسط هي في "سلة المهملات"، موجهًا الشكر إلى وزير الخارجية المصري للوصول إلى اتفاقية عادلة في صالح البلدين.

ودعا وزير خارجية اليونان كل دولة أن تحتذي بهذه الاتفاقية، مؤكدًا أنه يجب احترام اتفاقيات القانون الدولي كاملة وليس اختياريًا.