رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ما وراء الخبر
الإثنين 03/أغسطس/2020 - 11:22 م

خلوصي آكار.. بوق أردوغان الفارغ ومرافقه الدائم

خلوصي آكار
خلوصي آكار
أبوزيد على
aman-dostor.org/32706

أدان البرلمان العربي تصريحات وزير الدفاع التركي خلوصي آكار التحريضية ضد الإمارات، وهدد فيها باستهداف دبي في الوقت والمكان المناسبين.

ونرصد في هذا التقرير أبرز المعلومات عن خلوصي آكار ولماذا يستعين به أردوغان:

ولد خلوصي آكار عام 1952 بمدينة قيصرية بتركيا، وانضم إلى المدرسة العسكرية البرية التركية عام 1972 وتولى مناصب عديدة في القوات البرية بالجيش التركي.

وتمت ترقية خلوصي آكار إلى رتبة فريق أول عام 2011، وذلك بعد أن كان قائد القوات البرية التركية في عام 2007.

وشغل منصب رئيس أركان الجيش التركي منذ 2015، حيث تم اختياره من قبل مجلس الشوري العسكري الأعلى ليكون خلفًا لرئيس الأركان الأسبق نجدت أوزيل.

واصطحب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بعد محاولة انقلاب 2016 الفاشلة خلوصي أكار معه بصورة مستمرة في الوفود الخارجية، ويعتبر آكار أكثر شخص يثق به أردوغان وصديق مقرب له.

وقع اختيار أردوغان على خلوصي أكار تحديدًا ليكون وزيرًا للدفاع في أول حكومة في ظل النظام الرئاسي، والتي تم تشكيلها في التاسع من يوليو 2018، واختار آكار ليكون هو همزة الوصل بين القيادة العسكرية والسياسة التركية لحزب أردوغان.

كما أن آكار يحظى بثقة المؤسسة العسكرية التي ترقى فيها درجةً درجة حتى قادها، وسيكون من صالح أردوغان الحفاظ على وجود آكار بالقرب منه.