رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
الحدث
الثلاثاء 21/يوليه/2020 - 11:44 م

4 رؤساء أفارقة يتوجهون إلى باماكو لحل أزمة مالى

مالى
مالى
أ ش أ
aman-dostor.org/32521

أعلنت إذاعة مالي أن أربعة رؤساء أفارقة سيصلون إلى العاصمة باماكو بعد غد الخميس؛ لمحاولة إيجاد مخرج للأزمة التي تعصف بالبلاد.

ونقلت إذاعة مالي، مساء اليوم الثلاثاء، عن مصدر رسمي قوله إن أربعة من رؤساء الدول الأعضاء في الجماعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا (إيكواس)، وهم: الرئيس الإيفواري ألاسن واتارا، والرئيس السنغالي ماكي سال، والرئيس النيجيري محمدو إيسوفو (الرئيس الدوري الحالي للمجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا)، والرئيس الغاني ونانا أكوفو أدو، سيصلون يوم الخميس إلى العاصمة المالية، كجزء من إدارة الأزمة الاجتماعية السياسية في مالي، حيث سيلتقون مع الرئيس إبراهيم بوبكر كيتا وقادة تحالف قوى المعارضة التي تطالب باستقالة الرئيس منذ عدة أسابيع.

وأضاف المصدر، أن هذه الوساطة رفيعة المستوى التابعة لجماعة (إيكواس) تهدف إلى التوصل لنتيجة إيجابية للأزمة الاجتماعية السياسية التي تهز البلاد، وستستأنف خارطة الخروج من الأزمة التي اقترحتها بعثة المنظمة دون الإقليمية في يونيو وأوائل يوليو التي فشل في التوفيق بين الأطراف المتنازعة.

ووفق المصدر، فإن البعثة ترى أن مسألة بقاء الرئيس إبراهيم بوبكر كيتا في مهامه الرئاسية "خطًا أحمر غير قابل للتفاوض"، وتحمل اقترحات بإعادة تشكيل المحكمة الدستورية، وحل الخلاف الانتخابي المتعلق بحوالي ثلاثين مقعدا برلمانيًا، وتشكيل حكومة وحدة وطنية، 50% من أعضائها من الائتلاف الحاكم، و30% من المعارضة، و20% من المجتمع المدني.

يُذكر أن الرئيس النيجيري السابق جودلاك جوناثان فشل في وساطة الأسبوع الماضي، حيث لم يتم التوصل إلى اتفاق بين مختلف أطراف الأزمة.