رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
الحدث
الأربعاء 08/يوليه/2020 - 10:36 م

محلل عراقي: اغتيال «الهاشمي» أثار غضب دولي ومحلي وشعبي

الهاشمي
الهاشمي
آية حسني
aman-dostor.org/32324

أكد الدكتور مصلح السعدون، المحلل السياسي العراقي، أن نبأ اغتيال المحلل السياسي والباحث في الشأن العراقي والخبير الأمني الدكتور هشام الهاشمي، أثار موجة غضب واستنكار شديدين وعلى جميع الأصعدة، لافتًا إلى أنه تم رفض واستنكار هذه الجريمة من قبل المتظاهرين في ساحة التحرير، إضافة إلى الرفض الشعبي والحكومي متمثلا بالرئاسات الثلاث، كذلك سفارات الولايات المتحدة الأمريكية، والمملكة المتحدة وفرنسا، وممثلة الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي وكافة الفعاليات الاجتماعية العراقية ومنظمات المجتمع المدني.

وأضاف في تصريحات لـ"الدستور"، أن حكومة الدكتور مصطفى الكاظمي طالبت بفرض هيبتها وإنهاء المظاهر المسلحة وحصر السلاح بيد الدولة، وإنهاء وجود اللادولة والذي يتمثل بالانفلات الأمني وتعدد مصادر القرار الأمني والسياسي، وإيقاف استهداف النخب الصحفية والإعلامية، ودعم حرية الكلمة، مشيرًا إلى تعهد الحكومة بالكشف عن منفذي هذه الجريمة وتقديمهم للعدالة، لينالوا جزاءهم العادل.

وتابع: "فيما تداولت بعض مواقع التواصل الاجتماعي أن السيد هادي العامري زعيم منظمة بدر أحد أكبر الفصائل المسلحة، قد اجتمع بقيادات بعض الفصائل متهما جهة لم يتم تحديدها بالاسم عن اغتيال الهاشمي، وتوعد في حال التأكد من ذلك، سيتم رفع الغطاء القانوني تحت مظلة الحشد الشعبي عن هذا الفصيل وأنه على تواصل مستمر مع رئيس الحكومة واطلاعه على آخر المستجدات".