رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
تقارير وتحقيقات
الأربعاء 25/مارس/2020 - 05:45 م

خطة الجماعة الإرهابية للانقلاب على إجراءات الحكومة الاحترازية لمكافحة «كورونا»

جماعة الإخوان الإرهابية
جماعة الإخوان الإرهابية
أحمد ونيس
aman-dostor.org/31388

كشفت مصادر مقربة من جماعة الإخوان الإرهابية عن الخطة التحريضية الجديدة التي وضعتها الجماعة خلال الفترة الحالية، والتي يتزعمها الإعلامي الإخواني معتز مطر واليوتيوبر الإخواني عبدالله الشريف، من خلال بث الأكاذيب عن مصر، وبالتحديد عن رجال الجيش والشرطة، كمحاولة لإلصاق التهم المزعومة ضدهم، محاولين استغلال أزمة وباء فيروس كورونا المستجد.

وقالت المصادر، في تصريحاتها، إن معتز مطر سيقوم خلال الأيام الحالية ببث الأكاذيب عن رجال الجيش والشرطة، من خلال إعادة نشر بعض الفيديوهات المفبركة، ونشرها خلال ساعات الحظر تحت مزاعم أن هناك حالات ضد حقوق الإنسان، لافتة إلى أن الخطة بدأها الهارب من خلال التظاهرات التي قام بها مجموعة من عناصر الجماعة الارهابية في الإسكندرية خلال الأيام الماضية للتحريض ضد الدولة والانقلاب على القرارات الوقائية التي أقرتها الحكومة لمكافحة وباء كورونا.

وأضافت المصادر أن اليوتيوبر عبدالله الشريف سيكون إحدى الركائز الأساسية للتحريض ضد الدولة المصرية، موضحة أنه نشر فيديو ضد رجال الجيش في سيناء تحت مزاعم حقوق الإنسان، واستكمل خطته التحريضية ببث الأكاذيب على صفحته الشخصية على "فيسبوك"، بإلقاء القبض على إخوته دون مشاركتهم في أعمال عنف أو إرهاب- على حسب قوله.

وأوضحت المصادر أن الجماعة الإرهابية عقدت، خلال الأيام الماضية، اجتماعا لمكتب الارشاد في أحد الفنادق ببريطانيا، ووضعت خلاله خطة للانقلاب على القرارات المصرية التي أصدرها الرئيس عبدالفتاح السيسي لحماية الشعب من تداعيات انتشار فيروس كورونا، وشملت الخطة عدة جوانب، أهمها استثمار الحادث من خلال دعوات تحريضية ضد مصر بالتظاهر، واستغلال الفيديوهات المزعومة لتصديرها لعدة وكالات أجنبية لصياغة أخبار تحريضية عن مصر.

من جانبه، علق الباحث في شئون الحركات الإسلامية هشام النجار، على الدعوات التحريضية التي نفذتها الجماعة خلال الأيام الماضية، بقوله إن "قادة جماعة الإخوان يتمتعون بغباء سياسي وسوء تقدير للأمور، وهي حالة مزمنة ملاصقة لها منذ نشأتها ينعكس عليها سلبًا".

وأضاف الباحث الإسلامي، في تصريحاته، أن الفترة الحالية تبث لجان الإخوان الإرهابية آلاف الشائعات والأكاذيب، واستغلال أزمة فيروس كورونا لبث الرعب في نفوس المواطنين.