رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
تقارير وتحقيقات
الجمعة 06/مارس/2020 - 03:42 م

إجراءات احترازية جديدة بالحرم النبوي لتجنب كورونا

إجراءات احترازية
أميرة العناني
aman-dostor.org/30934

أكدت سارة مقبل، الوكيلة المساعدة للشؤون النسائية بوكالة المسجد النبوي، أن حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز تولى قاصدي بيت الله الحرام وزائري مسجد المصطفى صلى الله عليه وسلم  كل العناية والاهتمام، لذا اتخذت كافة الإجراءات الاحترازية للوقاية من فايروس كورونا وحفظ الأرواح والأنفس البشرية، مؤكدة أن تلك الإجراءات  في المسجد النبوي الشريف  تشمل ما يلي:
 إغلاق أبواب المسجد النبوي  بعد صلاة العشاء بساعة وفتحها قبل الفجر بساعة ، وزيادة وتكثيف غسل دورات المياه والمرافق لتصبح عشر مرات في اليوم قبل وبعد الصلوات بعد أن كانت 3 مرات يوميًا.

وأضافت مقبل،  أن من بعض الإجراءات التي تتم في إدارة الحرم النبوي، وهي تعقيم مفاتيح المصاعد ومقابض السلالم الكهربائية وكذلك مقابض أبواب دورات المياه، بصورة مستمرة وغسل وتعقيم السجاد وساحات المسجد النبوي عشر مرات في اليوم قبل وبعد الصلوات ، وأيضا العناية بحافظات ماء زمزم والحرص على وجود مسافة بين كل حافظة والاخرى ورفع الكاسات المستعمله بعد الاستخدام مباشرة، والتأكد من السلامة الصحية للعاملات والموظفات والزامهم باستخدام القفازات والكمامات أثناء العمل.

وأوضحت الوكيلة  المساعدة للشؤون النسائية بوكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي، أن هناك حملات توعوية تعمل على زيادة الوعي و التثقيف من خلال الشاشات الإلكترونية  المنتشرة في ساحات المسجد النبوي وكذلك تنفيذ برامج تثقيفية للمنسوبات، و منع دخول المأكولات والمشروبات داخل المسجد للحفاظ على نظافته وطهارته، والتنبيه على الحرص على التباعد بين الصفوف أثناء الصلوات، وتقليل التجمعات في المصليات.

وكشفت مقبل، أن إدارة الحرم النبوي وضعت عدد من اللوحات الإرشادية في كافة مداخل الحرم  للإسهام في التنظيم السليم في المسجد لأداء العبادة بكل راحة وطمأنينة، ومنها الصلاة في الأماكن المناسبة وتجنب الصلاة في الممرات ومداخل الأبواب والأماكن المزدحمة، وغسل اليدين بالماء والصابون واستخدام المرفق عن طريق ثني الذراع عند العطس أو السعال والتخلص من المناديل بعد استعمالها.