رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
الإثنين 05/نوفمبر/2018 - 01:24 م

استياء بريطاني من تطوير "حزب الله" ترسانته العسكرية

استياء بريطاني من
جهاد الخطيب
aman-dostor.org/15166

صرّح السفير البريطانى لدى لبنان، كريس رامبلينج، بأن المملكة تشعر بالقلق من نشاطات "حزب الله" ومواصلته تطوير ترسانته العسكرية، وأن السياسة البريطانية لا تزال تعتبر أن الجناح العسكرى لحزب الله إرهابي.

وأوضح أن تطوير الصواريخ الباليستية، وغيرها من الأنشطة، يمثل عوامل مزعزعة للاستقرار فى منطقة الشرق الأوسط.

ودعا السفير البريطانى، لبنان، إلى تطبيق سياسة النأى بالنفس عن الأزمات الإقليمية بالأقوال والأفعال معا، مشددا على أن المملكة المتحدة تواصل تقديم الدعم لتحقيق أمن وازدهار واستقرار لبنان، وتشكيل حكومة جديدة به، مشيرًا إلى أن هناك الكثير من التحديات التي يجب مواجهتها، وأنها لا تنحصر فقط في الجانب الاقتصادي.

وأضاف أن العلاقات البريطانية- اللبنانية تمتد لسنوات طويلة، تمكن من خلالها البلدان من ترسيخ أوجه تعاون قوية، مؤكدا أن بلاده ستستمر في دعم الجيش اللبناني وتلتزم بهذا الأمر، وكذلك في مجالات أخرى كالتعليم والخدمات، لافتا إلى أن بريطانيا صرفت أكثر من 200 مليون دولار في لبنان خلال الأشهر الـ12 الأخيرة.