رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
الحدث
الأحد 27/مايو/2018 - 01:44 م

اعتقال القائد العسكري لـ«داعش» في الموصل

القوات العراقية
القوات العراقية
مجدي عبدالرسول
aman-dostor.org/10881

اعتقلت القوات العراقية، اليوم الأحد، "نزار صالح"، أحد القيادات الداعشية البارزة في صفوف التنظيم الإرهابي، والمسئول العسكري عن مدينة الموصل، الذي قاد عدة حملات عسكرية ضد القوات العراقية طوال الفترة الماضية.

وكشف قائد شرطة نينوى، العميد حمد الجبوري، في تصريحات نقلتها وكالات ومواقع عراقية، عن أن قواته تمكنت من القبض على "نزارصالح" بمدينة نينوى، صباح اليوم الأحد، في كمين نصبته الشرطة العراقية بالمدينة، وهي الحملات التي مكنت الجيش العراقي، في الأسابيع الماضية، من القبض على عشرات الإرهابيين.

وأكد أن القيادي بـ"داعش" نزار صالح، كان يقود العمليات العسكرية الخاطفة التي كان يقوم بها التنظيم، وأسفرت عن مقتل وإصابة العديد من قوات الجيش والشرطة، بالإضافة إلى عناصر أخرى من قوات الحشد الشعبي، التي تشارك القتال بجانب الجيش العراقي.

وكان رئيس الوزراء العراقي المنتهية ولايته، حيدر العبادي، قد أعلن، في ديسمبر الماضي، نجاح بلاده في هزيمة تنظيم "داعش" ودحر الإرهاب، مشيرًا إلى أن بلاده تقوم بحملات وهجمات استباقية، وذلك من خلال مداهمة عدد من أوكار الإرهابيين لتطهير البلاد من تلك العناصر.

وشهدت محافظات ديالي وصلاح الدين والموصل، حملات متصاعدة ضد فلول تنظيم"داعش"، واعتقال العديد منهم خلال عمليات التطهير التي يقوم بها الجيش العراقي، مدعومًا بوحدات مكافحة الإرهاب بالشرطة العراقية، إلى جانب قوات من الحشد الشعبي "الشيعية".

وكان "داعش" قد توعد الحشد الشعبي بضربات انتقامية، ردًا على تصعيد الأخير من عملياته العسكرية، والتي تمكن بسببها من اعتقال عناصر إرهابية.