رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ads
الحدث
الجمعة 20/أبريل/2018 - 07:26 م

«برهامي» مهاجما «الحويني» و«حسان»: سكوتهم دفع كثير من الشباب السلفي إلى آتون المحرقة

«برهامي» مهاجما «الحويني»
أحمد الجدي
aman-dostor.org/9931

اعترف الشيخ ياسر برهامي، نائب رئيس الدعوة السلفية، بوجود خلافات بينه وبين مشايخ السلفية أبو إسحاق الحويني، ومحمد حسان ومصطفى العدوي، إلا أنه أكد في الوقت ذاته على عدم قصده لهم في هجومه الأخير على السلفيين المؤيدين للإخوان والذي ذكرهم في مقاله "آن أوان اليقظة".
وقال برهامي في هذا الصدد في إجابة على أحد الأسئلة التي وصلته على موقع الدعوة السلفية الرسمي "أنا السلفي" عما إذا كان يقصد الحويني وحسان والعدوي بالهجوم في مقاله: بالتأكيد لم أقصد المشايخ: "الحويني، وحسان، والعدوي"، وإن كنتُ أختلف معهم؛ خصوصًا في سكوتهم، وأرى أن سكوتهم أدى إلى دفع كثيرٍ مِن الشباب السلفي إلى آتون المحرقة، ولو كانوا تكلموا جميعًا -أظن- لقل الأمر، لكنهم -بحمد الله- لا يتبنون التكفير، ولا التوقف، ولا يصفون بلاد المسلمين بالمجتمع الجاهلي الذي هو مثل دار الكفر عند قائليه، فالحمد لله، وأنا صرحتُ أني أقصد مَن يتبنون موقفًا بدعيًّا في قضيةٍ كليةٍ كـ"مسائل الإيمان والكفر".