رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ads
ما وراء الخبر
الجمعة 23/مارس/2018 - 03:10 م

قائمة الإرهاب القطرية تكشف مخطط «الدوحة» في سيناء

قائمة الإرهاب القطرية
محمود إبراهيم
aman-dostor.org/9011

أكدت قائمة الكيانات الإرهابية التي أعلنت عنها قطر، قبل يومين، "تورط الدوحة نفسها" في دعم الجماعات الإرهابية، وفتح الطريق لها للإقامة على أراضيها، وإمدادها بالمال، خاصة مع إدراج القائمة لتنظيم "داعش سيناء"، وأربعة إرهابيين مصريين منهم ثلاثة ينتمون للتنظيم الإرهابي ورابع ينتمي للإخوان.

كشفت مصادر عليمة بشؤون تنظيم داعش الإرهابي بشمال سيناء، تفاصيل جديدة عن الإرهابيين المصريين المدرجين بالقائمة القطرية للكيانات والشخصيات الإرهابية، لافتةً إلى أن المدعو "حسن سعد شتيوي العكور"، من مواليد عام 1991، وينتمي لتنظيم داعش في سيناء، وهو من حي "الترابين" بمدينة الشيخ زويد.

وذكرت المصادر ذاتها، أن أحمد سمير محمد الطنيجير، مواليد عام 1989، مهندس من العريش، مسؤول التمويل القطري للتنظيم في سيناء، وهو من يتلقى الأموال من الدوحة، وهذا ما رصدته وحدة غسيل الأموال بوزارة الداخلية.

المصادر، أشارت إلى أن "ضاحي محمد مصطفى سنجر"، وهو من مواليد ٨٢، وتابع لجماعة الإخوان بمحافظة بني سويف، وهو خريج كلية الحقوق.

كما لفتت إلى أن المدعو "أحمد عيد سالم الحجاوي، هو سائق من العريش، ومن مواليد 1976، ويتبع لداعش سيناء. في الوقت الذي أكد فيه نعيم جبر، منسق قبائل سيناء، في تصريحات لـ"الدستور"، أن "الحجاوي"، أحد متطرفي سيناء، وكان يُعرف آراءه المتشددة، وكان مطلوبًا لدى قوات الأمن، وانقطعت أخباره منذ عام 2013.

وأشار "جبر" إلى أن كل من "العكور"، و"الطنيجير"، و"الحجاوي"، من العائلات المعروفة في سيناء، وأن هؤلاء الإرهابيين من العناصر المتطرفة.

وضمت القائمة التي أظهرها الأمن القطري، 19 إرهابيًا، هم 11 مواطنا وسعوديان وأربعة مصريين وأردنيان. بالإضافة إلى 8 كيانات متطرفة.

ومن أبرز الشخصيات التي ضمتها القائمة أيضًا القطري عبد الرحمن عمير راشد النعيمي المدرج على قائمة للإرهاب من قبل وزارة الخزانة الأميركية والدول المقاطعة لقطر، السعودية والإمارات والبحرين ومصر. وعلى الرغم من الدور البارز الذي يلعبه "النعيمي"، إلا أن قطر رفضت وضعه على لائحة الإرهاب طوال الفترة الأخيرة.

"النعيمي" هو رئيس جمعية "الكرامة" لحقوق الإنسان"، واتهم من قبل في تمويل جماعات تكفيرية في العراق وسوريا، وقد أدرجته بريطانيا، على قائمة العقوبات، لاشتباهها في "تمويله جماعات تكفيرية"، وذلك بعد عشرة أشهر من وضعه على قائمة الحظر الأميركية.

وفي تقرير لها ذكرت صحيفة "تلغراف" البريطانية أن النعيمي متهم بـ"إرسال أكثر من مليون جنيه استرليني شهريًا لمسلحي تنظيم "القاعدة" في العراق، وتم إدراجه إلى قائمة تضم أشخاصًا لهم علاقة بالإرهاب، وفئات مستهدفة بالعقوبات المالية في بريطانيا".

وتأوي قطر عشرات الهاربين المصريين على أراضيها من قيادات وعناصر جماعة الإخوان الإرهابية، وفي بيان سابق لها، كشفت وزارة الداخلية، عن أن المدعو "مهاب مصطفى قاسم"، المتهم الرئيسى فى تفجير الكنيسة "البطرسية"، سبق وأن سافر إلى دولة قطر خلال عام 2015 وارتبط ببعض قيادات جماعة الإخوان الإرهابية الهاربة الذين تمكنوا من احتوائه وإقناعه بالعمل بمخططاتهم الإرهابية، وإعادة دفعه للبلاد لتنفيذ عمليات إرهابية بدعم مالى ولوجستى كامل من الجماعة فى إطار زعزعة استقرار البلاد.

ومنذ عزل الرئيس الإخواني محمد مرسي، ويلعب الإعلام القطري، وعلى رأسه "قناة الجزيرة"، دورًا تحريضيًا كبيرًا ضد مصر، في سبيل الدفاع عن جماعة الإخوان المتورطة في عمليات عنف ضد مؤسسات الدولة. وأعدت القناة طوال الفترة الأخيرة عدة أفلام وثائقية تحريضية ضد الجيش منها ما جاء تحت عنوان: "العساكر.. حكايات التجنيد الإجباري في مصر".