رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ads
ملفات شخصية
الجمعة 23/فبراير/2018 - 01:54 م

«حسام الشاذلي».. «استبن» الإخوان الجديد الموضوع على قوائم الإرهاب

«حسام الشاذلي»..
أحمد الجدي
aman-dostor.org/8057

حاول الترشح في انتخابات الرئاسة الحالية.. وطلب دعم الجماعة فرفضت

أدرجت محكمة جنوب القاهرة، 15 شخص بصحبة عبد المنعم أبو الفتوح رئيس حزب مصر القوية على قوائم الإرهاب، ومن ضمن الأسماء التي تم إدراجها حسام الدين الشاذلي، ذلك الشخص المجهول، الذي لا يعرف العامة الكثير عنه نظرا لعدم ظهوره في المشهد السياسي المصري حتى في فترة حكم الإخواني المعزول محمد مرسي.

حسام الدين الشاذلي، هو أحد أبرز مؤيدي جماعة الإخوان الإرهابية، والذي عاش معظم حياته في سويسرا بالقرب من حفيد حسن البنا طارق رمضان الذي عاش طوال عمره هو الآخر في سويسرا.

يعمل الشاذلي أستاذا متخصصا في إدارة التغيير والتخطيط الاستراتيجي بمعهد كامبيردج للدراسات الدولية بسويسرا، وهو أيضا رئيس العمليات الدولية بمجموعة كامبيردج للاستشارات الدولية، كما أنه أحد المتخصصين في علم التخطيط الاستراتيجي وتنميه المجتمعات.

لم يك الشاذلي من ضمن مؤيدي الإخوان المعروفين بعد ثورة 30 يونيو وعزل الإخواني محمد مرسي من حكم مصر، وكان أول ظهور حقيقي له عندما أعلن ترشيح نفسه في الانتخابات الرئاسية الحالية كمرشح لجماعة الإخوان الإرهابية والتي كانت تدرس دعم إما خالد علي أو سامي عنان في تلك الانتخابات.

أطلق حسام الدين الشاذلي صفحة على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" يدعو فيها أنصار المعزول محمد مرسي بجمع توكيلات له كي يكون مرشحهم في الانتخابات وبالفعل قام أكثر من عضو عادي بالجماعة بعمل توكيل له كي يترشح، إلا أنه فجأة وبدون أي مقدمات أعلن تراجعه عن الترشح دون أن يوضح أسباب هذا التراجع.

شارك حسام الشاذلي في ثورة يناير، وحاول الترشح في الانتخابات الرئاسية التي فاز فيها المعزول محمد مرسي من خلال حزب أسسه يعرف باسم "ثوار التحرير" إلا أنه فشل في ذلك.

اتهم الشاذلي مؤخرا بعقد جلسة مع رئيس حزب مصر القوية للتخطيط لإشاعة الفوضى في مصر وذلك في إسطنبول التركية، إلا أنه أصدر بيان نفى فيه الأمر جملة وتفصيلا، وأكد على عدم وجوده في تركيا من الأساس.