رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ads
الحدث
الثلاثاء 23/يناير/2018 - 12:24 م

«رسلان» يواصل دوراته الشرعية في المنوفية أمام أعين «الأوقاف»

«رسلان» يواصل دوراته
أحمد الجدي
aman-dostor.org/6112

واصل الشيخ محمد سعيد رسلان، الداعية السلفي في محافظة المنوفية، عقده للدورات الشرعية في مقر إقامته بمسجده في سبك الأحد بمركز أشمون، حيث دعا مؤخرا عبر مؤسسته الدعوية المعروفة باسم "الفرقان" لدورة جديدة في شرح كتاب "عمدة الأحكام من كلام خير الأنام" وذلك في الفترة من 28 يناير الجاري وحتى 1 فبراير المقبل، على أن يسجل الراغبين في الحضور أسمائهم بدءا من الآن واضعا أرقام هواتف مخصصة للتسجيل.

تعتبر تلك الدورة هي الأولى لـ "رسلان" في العام الميلادي الجديد إلا أنه في العام الماضي 2017 عقد العشرات من الدورات، وجميعها في المسجد الذي يخطب فيه بقرية سبك الأحد والذي يعتبر المقر الرئيسي له.

وبسبب هذه الدورة وغيرها من الدورات السابقة، سادت حالة من الاستياء داخل بعض الأوساط السلفية في ظل الحرية الدعوية الممنوحة لمحمد سعيد رسلان دون غيره من السلفيين الذين أصبحون يتعرضون لقوانين صارمة من قبل وزارة الأوقاف حال رغبتهم في إقامة أي من الدروس الدعوية أو حتى مجرد الخطابة في بعض المساجد.

جدير بالذكر أن هناك حالة كبرى من العداء بين محمد سعيد رسلان والتيار السلفي بشكل عام وذلك بسبب تحريمه تأسيس الجماعات والجمعيات السلفية المنتشرة حاليا كالدعوة السلفية وجماعة أنصار السنة، هذا بجانب تحريمه ممارسة العمل السياسي من خلال أحزاب إسلامية وهو ما أدخله في حرب شرسة مع حزب النور.