رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ads
الحدث
الجمعة 05/يناير/2018 - 11:32 ص

وكيل الأزهر لـ«الشباب»: كونوا محمد صلاح وانبذوا جماعات الشر

شومان- صلاح
شومان- صلاح
محمود إبراهيم
aman-dostor.org/5496

وجه الدكتور عباس شومان، وكيل مؤسسة الأزهر الشريف، رسالة إلى الشباب المصري، دعامهم فيها إلى البعد عن الأفكار الضالة والتكفيرية التي يروجها الإرهابيون، والسعي نحو تحقيق الإنجازات مثل اللاعب محمد صلاح.

وقال شومان، في بيان له اليون الجمعة، تحت اسم "محمد صلاح جالب الفرح": "اعتاد المصريون الذين يعيشون حياة ندرت فيها أفراحهم وتزاحمت عليهم الهموم نتيجة تسلط جماعات الشر من داخلهم وخارجهم على أمنهم، على إنجازات مبهجة لابن من أبنائهم، ففي الوقت الذي وقع فيه كثير من الشباب المضلّل في براثن هؤلاء وسلموا قيادهم لهم، ويأس فريق آخر من انصلاح الحال فاستسلم لليأس واكتفى بنعي حظه، إذا بشاب مصري ينطلق نحو العالمية ليكون حديث خبراء مجاله الكروي الذي برع فيه".

وأضاف وكيل مشيخة الأزهر: "يقود محمد صلاح ناديه من نصر إلى نصر ليتردد اسم مصر بعد كل نصر في أوروبا والعالم، ويجلب لنا السعادة بقيادة منتخبنا إلى كأس العالم، وقبل أن يفتر الحديث عن وصول منتخبنا لكأس العالم، يسعدنا مرة أخرى بفوزه بأفضل لاعب أفريقي ليكون اللاعب الثاني الذي يحصل على اللقب من أبناء مصر، وله نصيب الأسد في جلب فرحة ثالثة، وهو فوزه مع رفاقه في منتخب مصر بلقب أفضل منتخب أفريقي".

واختتم شومان، حديثه قائلًا: "ياشباب مصر إن الفوز والرقي في أي ميدان هو فوز لمصر فكونوا كذلك فإن مصرنا تستحق".

وكان محمد صلاح، اللاعب المصري المحترف في صفوف نادي ليفربول الإنجليزي، حصل أمس على لقب أفضل لاعب في إفريقيا في جوائز الاتحاد الإفريقي لعام 2017، وحصل المنتخب المصري على أفضل منتخب.