رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ads
الحدث
الأحد 24/ديسمبر/2017 - 05:39 م

دعوى قضائية سلفية ضد سعد الدين إبراهيم بتهمة الردة عن الإسلام

دعوى قضائية سلفية
أحمد الجدي
aman-dostor.org/5015

كشف سامح عبد الحميد حمودة، الداعية السلفي البارز، قيامه بالتواصل مع بعض المحامين لرفع دعوى قضائية للحكم بردة وكفر سعد الدين إبراهيم مدير مركز ابن خلدون للدراسات الإنمائية، وذلك بسبب حوار صحفي له هو يزدري الدين الإسلامي، على حد تعبيره.

وقال حمودة في بيان صحفي له: قال سعد الدين إبراهيم في حواره (الشريعة الإسلامية لا تتوافق مع القرن الواحد والعشرين)، ويقول أيضًا: (أنا ضد المادة الثانية من الدستور وضد أن الشريعة الإسلامية تطبق فى الوقت الحالى وحياتنا المعاصرة) وهذا الكلام كفر، لأن الإسلام صالح لكل زمان، والشريعة الإسلامية باقية إلى يوم القيامة، والخير فيها في كل العصور.

وأضاف قائلا: سعد الدين إبراهيم يعتبر اللواط حق من حقوق الإنسان، ويوافق على تقنين أوضاع الشواذ جنسيًّا..في الوقت نفسه هو يؤكد على رفضه للحجاب والنقاب ولذلك أطالب بدعوى قضائية بردته عن الإسلام ودعوى قضائية لنشره الفجور والدعوة إلي اللواط المحرم.