رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ads
تقارير وتحقيقات
السبت 04/أبريل/2020 - 08:12 م

القصة الكاملة لحريق مسجد الشيخ أبوعمرة الجرجاوى بسوهاج.. وتوقف النيران عند عتبات المقام

حريق مسجد ابو عمرة
حريق مسجد ابو عمرة الجرجاوى
aman-dostor.org/31472

شهدت مدينة جرجا بسوهاج، في وقت متأخر مساء أمس الأول، حالة من الخوف والهلع بسبب حريق مسجد قطب الصوفية المغربي الشيخ "أبوعمرة الجرجاوى"، حيث التهمت النيران جميع أرجاء وأركان المسجد، إلا أن النيران توقفت على عتبات مقام الشيخ حيث لم يلحق بضريحه أى سوء أو أذى، الأمر الذى جعل أتباع الطرق الصوفية بجرجا يهللون ويرددون عبارات "لا إله إلا الله الولى حبيب الله".

وكان أهالى مدينة جرجا قد أصابتهم حالة من الغضب جراء حريق مسجد القطب الصوفي الذى يقام مولده كل عام في شهر مارس، ولم يتعلق الأمر بأتباع الصوفية فقط بل إن كل عائلات جرجا انتقلت إلى مسجد ومقام الشيخ للمشاركة في إخماد الحريق، حيث سطروا بطولة جديدة لأهالى مدينة العلم والعلماء.

وقال الشيخ محمد القاضى، نائب الطرق الصوفية بسوهاج، في تصريحات خاصة لـ«إمان»، إن مدينة جرجا عاشت ليلة من أسوأ الليالي، خاصة أنه قبل حريق المسجد ظهرت حالتا كورونا في منطقة شيخ العرب بجرجا، مما أصاب الجميع بالخوف والفزع، ثم حدوث هذا الحريق في مسجد مولانا وشيخنا الكبير سيدى أبوعمرة الجرجاوى، حيث لم ينم أهالى جرجا وأتباع الصوفية في منازلهم، بل إن الجميع شاركوا في إطفاء الحريق ونقل المصاحف والسجاد وغير ذلك من الأشياء من مسجد الشيخ إلى بعض الأماكن الأخرى، وذلك لإرجاعها مرة أخرى بعد تجديد المسجد الذى تعرض لحريق هائل، فهذا المسجد له تاريخ كبير، حيث ارتبط اسمه باسم ولي الله المغربي الفاسى سيدى أبوعمرة، ولذلك يأتى المريدون والزائرون كل عام للمشاركة في مولده.

وتابع "القاضى" أن مقام وضريح الشيخ داخل المسجد لم يصب بأى مكروه، فالنيران التهمت كل أرجاء المسجد وتوقفت عند عتبات المقام، وتحديدا عند الآية الكريمة التي تقول "إن أولياء الله لا خوف عليهم ولا هم يحزنون"، وهذا يؤكد أن كرامات الأولياء حقيقة وليست دجلا أو شعوذة، كما أن هذا الولى سيدى أبوعمرة كان رجلا من العلماء والصالحين ومقامه شاهد على تاريخ جرجا القديم والحديث.

وأشار إلى أنه حتى الآن لم يعرف السبب الرئيسي في حريق المسجد، والبعض قال إن لصوصا سرقوا صندوق النذور وأضرموا النيران في المسجد لإخفاء جريمتهم، والبعض الآخر يقول إن السبب ماس كهربائى، ونحن تركنا الأمر للأجهزة الأمنية للكشف عن ملابسات الواقعة ومعرفة الحقيقة، خاصة أن الأمر ليس سهلا لأن هذا المسجد هو لولي من أولياء الله وله أتباع ومريدون في جميع انحاء محافظات الصعيد.

◄ "رجال وشباب جرجا" شاركوا في إخماد النيران ونقلوا المصابين للمستشفيات

ملحمة بطولية سطرها رجال وشباب مدينة جرجا، خلال اشتعال النيران في مسجد الشيخ أبوعمرة الجرجاوى، حيث قاموا بعمليات الإطفاء قبل وصول سيارات الإطفاء المدنية، حيث يقول محمود اللبان، أحد شباب مدينة جرجا، إن شباب المدينة جاءوا من كل حدب وصوب لإطفاء الحريق الذى كاد أن يلتهم البيوت والمنازل المجاورة لمسجد ومقام الشيخ، حيث تسببت الأدخنة المتصاعدة في إصابة العشرات من المتواجدين، سواء السكان أو بعض المواطنين كبار السن، حيث تم نقلهم إلى مستشفى جرجا العام، وتم إسعافهم، ولم يترك الشباب المكان إلا بعد أن تأكدوا أن النيران انتهت تماما وأن مقام الشيخ لم يُصب بأى أذى.