رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ads
ما وراء الخبر
السبت 21/مارس/2020 - 12:28 م

إيراني يتهم السلطات بقتل نجله.. ويطالب بطرد نظام الملالي

الملالي
الملالي
مروة عنبر
aman-dostor.org/31332

اتهم مواطن إيراني النظام الإيراني بقتل نجله، وممارسة الإجرام بحق الشباب وأسرهم، بجانب استخدام وسائل الترهيب بحقهم.

وقال والد الشاب بويا بختياري، الذي لقى مصرعه خلال مظاهرات نوفمبر الماضي: "أنا لا أخاف هذا النظام، لقد قتلوا ابني، هل حياتي أغلى من حياة ابني؟"، وفقا لما نقلته "العربية نت".

وتابع، في فيديو مصور بثته الناشطة الإيرانية المعارضة "مسيح علي نجاد"، على حسابها على تويتر، أمس: "لقد سجنوني وعائلتي من أجل كتم أفواهنا.. لست خائفا".

وأكد والد الشاب أن السلطات الإيرانية منعته من إقامة عزاء الأربعين لابنه، مؤكدا أنه ليس خائفا، قائلا: "فليسجنونني مجددا، لست خائفا سأبقى صامدا حتى يسقط هذا النظام علينا طرد نظام الملالي من إيران".

واعتقلت السلطات الإيرانية، في ديسمبر الماضي، والدي بويا، بعد دعوتهما الناس لحضور مراسم تأبين له بمناسبة مرور أربعين يوما على مقتله، خوفا من أن تتحول تلك المراسم إلى مظاهرات، لا سيما بعد أن أطلقت دعوات عبر مواقع التواصل الاجتماعي لإقامة مراسم مشابهة في مختلف المحافظات الإيرانية من قبل أسر الضحايا.

وكانت وكالة "رويترز" قد نقلت، في ديسمبر الماضي، عن 3 مسئولين في وزارة الداخلية الإيرانية، أن حوالي 1500 شخص سقطوا قتلى خلال الاحتجاجات، التي بدأت في 15 نوفمبر واستمرت أقل من أسبوعين في مختلف أنحاء البلاد.