رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ads
الحدث
الخميس 19/مارس/2020 - 12:01 م

العلاج بالخرافة والمتاجرة بالوهم.. هكذا يواجه الإخوان كورونا

العلاج بالخرافة والمتاجرة
عمرو رشدى
aman-dostor.org/31310

كشف تقرير أعدته مؤسسة ماعت جروب، عن الإدعاءات والأكاذيب التي تروجها الإخوان الإرهابية بخصوص فيروس كورونا المستجد، وبيع الوهم لأتباعهم بشكل كبير، والتي كان آخرها ما قاله محمد عبدالمجيد الزنداني، نجل القيادي في حزب الإصلاح الإخواني، عبدالمجيد الزنداني، بأنه استطاع إيجاد علاج لفيروس كورونا، ليوهم أعضاء الجماعة الإرهابية الذين هللوا له عبر مواقع التواصل الاجتماعى وقنواتهم الإرهابية.

وذكر التقرير أن ما قاله نجل القيادى الإخوانى تحول إلى مادة سخرية بين المدونين اليمنيين، لإعلانه التوصل للقاح للعلاج من فيروس كورونا المستجد، واستمر المدونون في السخرية مما يقومون به الإخوان ببيع الوهم والأكاذيب لأعضائهم، واعتبره الكثير من المدونين أن كل هذه الأمور مجرد أكاذيب تروجها الإخوان.

ورصد التقرير عددا من ردود الأفعال اليمنيين التي ردت على إدعاءات القيادى الإخواني، حيث قال أحدهم:" إن نجل الزنداني لم يدخل كلية الطب قط، وعالج المئات من الناس بالحبة السوداء والكمون والعسل، عايش الجو في تركيا وأن حديثه عن اكتشاف للقاح ضد كورونا مجرد ادعاء وتزييف".