رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ads
الحدث
الثلاثاء 25/فبراير/2020 - 03:34 م

قادة الإخوان يستخدمون عصابات الشوارع ضد معارضيهم

ياسر العمدة
ياسر العمدة
أحمد ونيس
aman-dostor.org/30580

اعترف الشاب الإخواني ياسر العمدة، بأقوى ‏معلومات عما يمارسه قادة جماعة الإخوان ‏في حق الشباب حيث يقومون بتأجير عصابات شوارع لتهديد كل من يفضح الغش والتدليس الذي يقومون به ضد الدولة المصرية والذي يتقاضون مقابله ملايين الدولارات.

وقال العمدة في فيديو نشره على صفحته، إن "قادة جماعة الإخوان الإرهابية يقومون بضغط على الشباب والقادة الرافضين لحكمهم داخل الجماعة ولسياساتهم، حيث يتم فصلهم عن العمل وطردهم من السكن الذي خصصته الجماعة، ويقومون بممارسة كافة أنواع الإذلال لاستكمال مخططهم في الاستحواذ على أموال وعقارات الجماعة".

وأضاف العمدة، أن "أحدث الأساليب التي تستخدمها الجماعة ضد الشباب أو القادة الرافضين للسياسات التي تقوم بها الجماعة، هي استئجار عصابات شوارع لتضيق على المعارضين واستفزازهم وعمل سجن داخل بيته، حيث إنه لا يستطيع التحرك".

وقالت مصادر مقربة، إن في تركيا هناك ما يقرب من 200 شاب إخواني في معتقل داخل بيته لا يستطيع الخروج خارج المنزل أو العمل داخل المؤسسات التابعة للجماعة، وذلك كرد فعل من القادة على الدعوات التي كانوا خرجوا بها في الماضي عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وأوضحت المصادر، أن أبرز الذين قاموا بفعل ذلك معه أحمد عبدالجواد، أحد العاملين السابق بقناة الشرق والذي اعترض على سياسة محمود حسين، الأمين العام للجماعة، وأيمن نور، رئيس مجلس أمناء قناة الشرق الإخوانية، وعلى الفور قاموا بفصله تعسفيا، واعتقلوه في منزله ومنع الجميع من التعامل معه وأصبح مشردا في الشارع، بالإضافة لما حدث مع مسعود حامد، الإعلامي الإخواني والذي فصل من قناة مكملين لنفس السبب وأصبح يبيع الشربات في الشوارع في تركيا.