رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ads
تقارير وتحقيقات
الأربعاء 22/يناير/2020 - 07:08 ص

فضائح جديدة داخل الإخوان.. أيمن نور وقادة القنوات يستغلون المذيعات جنسيًا لمنحهم الشهرة والمال

فضائح جديدة داخل
أحمد ونيس
aman-dostor.org/29412

أثارت التصريحات التي أدلى بها الناشط السياسي وائل غنيم، عن عراب جماعة الاخوان الارهابية، عزام التميمي، والخاصة بزواجه العرفي من إحدى المذيعات على قناة الشرق الاخوانية، التي تبث من تركيا، تدعى فيروز حليم، والتي لا تحمل أي مؤهلات لتصبح مذيعة- بلبلة كبيرة.

وأكدت مصادر داخل جماعة الإخوان الإرهابية أن واقعة الابتزاز الجنسي للمذيعات اللاتي يعملن في إعلام جماعة الاخوان الارهابية ليست الأولى، حيث سبق أن فعل ذلك الهارب أيمن نور، رئيس مجلس أمناء قناة الشرق الإخوانية، وذلك من خلال زواجه العرفي من المذيعة الاخوانية دعاء حسن، والذي فضحه العاملون بالقناة، ما دفعه للاعتراف بالزواج وإعلانه رسميا.

وأضافت المصادر أن معتز مطر، الاعلامي الاخواني، تزوج أكثر من مرة عرفيا من أكثر من فتاة أردن الشهرة والعمل عبر القنوات التي يعمل بها الهارب، لافتًا إلى أن ابتزاز الفتيات واتخاذهن كزوجات لإعلاميي الجماعة يأتي خوفًا من الغربة والنوم على الأرصفة وقلة التمويلات التي يتلقينها.

ويقول أحد شباب الإخوان الإرهابية، المتواجد في تركيا، إن وائل غنيم فضح عزام التميمي، بحكاية زواجه العرفى من فيروز حليم، تلك الشخصية التى لا تملك أى مؤهلات إعلامية لظهورها على قناة الإخوان الإرهابية، التى يملكها الهارب أيمن نور، الذى قدمها للعجوز المتصابى التميمى للزواج منها والإقامة بصحبته بفندق "جراند ويندهام" بإسطنبول، وذلك عقب زواجهما عرفيًا أو سرًا خشية معرفة زوجة التميمى الأولى بهذه الزيجة.

ويضيف الشاب أن أيمن نور استفاد من هذه الزيجة بأن حصل على التمويل اللازم لتأسيس قناة "لا" الإخوانية، بهدف الاستمرار فى التحريض ضد مصر، وعلى الفور  أصدر قراراً بتعيين "فيروز" مديرة للقناة، وكل مؤهلاتها أنها زوجة "التميمي".

أما المقاول الهارب فقد استفاد أيضًا من هذه الزيجة بقيام أيمن نور بتقديم جميع الإمكانيات التقنية له لتطوير مستوى الفيديوهات الكاذبة التى يقوم بتسجيلها بدولة إسبانيا.

وتداول الناشط وائل غنيم، فى تصريحاته، فيديو سابقا لقناة «بى بى سى» تناول جانبا من شخصية عزام التميمى، القيادى بالتنظيم الدولى، حيث وجد التميمى نفسه فى موقف محرج للغاية عندما كان يتحدث خلال حواره عن الثورات العربية والديمقراطية التى كانت تسعى لتأسيسها، لكن المذيعة عاجلته بسؤال قائلة: "قطر والإخوان المسلمون مفهومهم القائم على السمع والطاعة هم الذين كانوا سيأتون بالديمقراطية إلى العالم العربى؟"، فلم يتمكن التميمى وقتها من الرد سوى بأنه قال للمذيعة: "مفهومك خاطئ عن الإخوان".

وكان الناشط السياسى وائل غنيم قد شن هجوما حادا على القيادى الإخواني عزام التميمي، فاضحا دوره التخريبي الذى يقوم به من أجل إشعال الأوضاع في مصر، واصفا إياه بأنه هو من يحرك الأمور،  قائلا، في حواره الذى أجراه عبر شاشة مكملين التي تبث من تركيا: "لازم المصريين يعرفوا مين هو عزام التميمي وأفكار عزام التميمى، ومين اللى بيحرك شبكات عزام التميمي".