رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ads
قضايا
الثلاثاء 10/ديسمبر/2019 - 04:40 م

آمنة نصير: النقاب شريعة يهودية ليست لها علاقة بالإسلام

آمنة نصير: النقاب
أحمد ونيس
aman-dostor.org/28866

قالت الدكتورة آمنة نصير، عضو لجنة الشئون الدينية في البرلمان، إن "النقاب شريعة يهودية ليست لها علاقة بالإسلام، فهي ضد النص القرآني، فالقبائل اليهودية والقبائل العربية كانوا يستقتلون، وكانت طبيعة المتجاورين يقلدون بعضهم البعض".

وأضافت نصير، في تصريحات خاصة، أن "الإسلام جاء ولم يفرض النقاب، وإنما فرض أمرًا آخر ألا وهو غض البصر، وذلك في سورة النور، آية 30 و31: (قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم ويحفظوا فروجهم ذلك أزكى لهم إن الله خبير بما يصنعون* وقل للمؤمنات يغضضن من أبصارهن ويحفظن فروجهن ولا يبدين زينتهن إلا ما ظهر منها وليضربن بخمرهن على جيوبهن ولا يبدين زينتهن إلا لبعولتهن أو آبائهن أو آباء بعولتهن أو أبنائهن أو أبناء بعولتهن أو إخوانهن أو بني إخوانهن أو بني أخواتهن أو نسائهن أو ما ملكت أيمانهن أو التابعين غير أولي الإربة من الرجال أو الطفل الذين لم يظهروا على عورات النساء ولا يضربن بأرجلهن ليعلم ما يخفين من زينتهن وتوبوا إلى الله جميعا أيها المؤمنون لعلكم تفلحون)".

وتابعت: "كانت كل امرأة تضع الخمار على الرأس وكل طرف على كتفها الآخر، ويبقى الصدر عاريا، وهنا لو أراد الحق أن يغطى الوجه لقال وليضربن بخمارهن على وجهن وكانت خلصت، إذن هذا النقاب شريعة يهودية، بل المسلم الذي يأمر أهل بيته بارتداء النقاب هو يعطل الآيات القرآنية".