رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ads
مالتميديا
الأحد 01/ديسمبر/2019 - 11:49 ص

منفذ حادث الطعن بجسر لندن في فيديو نادر بعمر 15 عامًا «لست إرهابيًا»

منفذ حادث الطعن بجسر
مصطفى كامل
aman-dostor.org/28675

تداولت وسائل إعلام غربية، مقطع فيديو نادرا للإرهابي الداعش المدعو "عثمان خان" الذي قُتل برصاص الشرطة البريطانية إثر قيامه بعملية إرهاب على جسر لندن يوم الجمعة الماضية، عندما أوهم الجميع أنه يرتدي حزاما ناسفا ثم طعن شخصين بالسكين.

وأظهر الفيديو الداعشي "خان" حينما كان عمره 15 عاما، وهو يتبرأ من الإرهاب حين تم القبض عليه عام 2010 بتهمة التخطيط لاغتيال عمدة لندن وتفجير بورصة لندن في احتفالات عيد الميلاد، حيث قال حينها "أنا لست إرهابيًا، الجميع يعرفون ذلك، يمكنني إثبات أنني لا أحمل وجهات النظر المتطرفة"، متوسلًا حينها لإلغاء الحكم عليه، ومنحه دورة تدريبية حتى يتمكن من تعلم الإسلام وتعاليمه بشكل صحيح.

وأحدثت الواقعة صدمة كبيرة لدى معارف "خان" وجيرانه بلندن الذين أكدوا أنه كان طبيعيًا وهادئًا ويرتدي الجينيز وأحدث الملابس، إلا أن شخصًا أكد أنه تحول بسبب تعرضه للتنمر في المدرسة، ثم صدم الجميع برفعه علم التنظيم الإرهابي.

والغريب في الأمر أن "خان" قام بطعن معلمه بالدورة التدريبية عن الإسلام التي طلبها ونظمها له معهد الجريمة، بجانب شخص آخر، في قضية أثارت الفزع بين الجميع.

وينحدر "خان" من مدينة ستوك وسط إنجلترا، من أسرة تعود أصولها إلى الشطر الخاضع لسيطرة باكستان من إقليم كشمير.

وأعلن تنظيم داعش الإرهابي، أمس السبت، مسئوليته عن حادث الطعن الذي وقع الجمعة، وأسفر عن مقتل شخصين ومنفذه في العاصمة البريطانية لندن.

ونفذ عثمان خان، 28 عاما، الذي كان يرتدي سترة ناسفة وهمية ويلوح بسكين، الهجوم العشوائي الجمعة، عند جسر لندن الشهير، وقام عدد من المارة بطرح المهاجم أرضا، ثم أطلقت الشرطة النار عليه وأردته قتيلا على الفور، وفق ما نقلت رويترز.