رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ads
تقارير وتحقيقات
الأحد 13/أكتوبر/2019 - 01:52 م

نورديك مونيتور: أردوغان سمح بتدفق 40 الف داعشي لسوريا

نورديك مونيتور: أردوغان
أمينة ذكي
aman-dostor.org/27425

قال المبعوث الأمريكي السابق للتحالف العالمي لمواجهة تنظيم داعش في العراق وسوريا، بريت ماكجورك، إن تركيا "منعت أي تعاون جاد بشأن تصفية وإنهاء أعضاء داعش، حتى مع تدفق 40 ألف مقاتل أجنبي عبر أراضيها إلى سوريا"، كما انتقد ماكجورك إعطاء الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الضوء الأخضر للهجوم العسكري الذي شنته تركيا على سوريا في 10 أكتوبر، ووفقًا لماكجورك، فإن عواقب الهجوم ستكون خطيرة، وفقا لما نقله موقع نورديك مونيتور.

كما قال المبعوث السابق، الذي شغل منصب المبعوث الرئاسي الخاص للتحالف العالمي لمواجهة داعش بين عامي 2015 و2018، أن السلطات التركية تغاضت عن متشددي داعش الذين يعبرون حدوده، وهو الأمر الذي أثار استياء خبراء الإرهاب ومنتقدي الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

اردف ماكغورك، لقد كانت تل أبيض، المدينة الحدودية السورية، هي طريق الإمداد الرئيسي لداعش عندما تدفقت الأسلحة والمتفجرات والمقاتلين بحرية من تركيا إلى الرقة وإلى العراق، بل أن تركيا رفضت الطلبات المتكررة والمفصلة لإغلاق جانبها من الحدود بمساعدة أمريكية. "

أشار ماكغورك إلى أن تركيا رفضت أيضًا السماح للجيش الأمريكي بالطيران من قاعدة إنجرليك الجوية لضرب مواقع داعش حتى أثناء تدفق مقاتلي داعش إلى سوريا قادمين من تركيا.

وقال إن فريقًا قتاليًا من تنظيم داعش سافر من منبج عبر تركيا إلى باريس، مما أسفر عن مقتل 131 شخصًا، وذلك بعد التفجيرات الانتحارية التي قام بها داعش في مطار بروكسل، وأيضًا بواسطة فريق سافر من سوريا عبر تركيا.

يذكر أن مشروع أبحاث داعش-تركيا قد نشر في وقت سابق تقريرا أوضح فيه دعم حكومة أردوغان لداعش بناءً على أدلة دامغة، تجدر الإشارة أيضًا إلى أن المسؤولين الأتراك الذين كشفوا عن دعم أردوغان لداعش تعرضوا للتطهير أو الاعتقال من قبل حكومة أردوغان منذ محاولة الانقلاب في عام 2016.