رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ads
تقارير وتحقيقات
الأحد 28/يوليه/2019 - 07:40 م

أزمة داخل الجماعة الإسلامية بعد تأييد أحد أعضائها لـ"السبسى"

أزمة داخل الجماعة
رحمة حسن
aman-dostor.org/24256

سادت حالة من الجدل داخل حزب البناء والتنمية ، بعد نشر سيد فرج القيادي بالجماعة الإسلامية، مقالاً على صفحة موقع الحزب الإلكترونية، وصف فيها الرئيس التونسي الراحل الباجي قايد السبسي بـ" رجل الدولة وقال إنه قاد عملية للتحول الديمقراطي والتداول السلمي للسلطة في تونس ، وأنه رسخ لدولة المؤسسات.

وفور نشر المقالة ، شن عدداً من المحسوبين على الجماعة الإسلامية هجوماً حاداً على فرج، وطالب عدد من المُعلقيين بحذف المقال من على صفحة الحزب، بينما اعتبر البعض الأخر ما كتبه القيادي فتنة لتفريق صف المسلمين.

دفع الهجوم الشرس من قبل بعض المنتمين للجماعة الإسلامية، قيادى الجماعة "فرج" للرد على بعض التعليقات لتوضييح مقصده، حيث قال:" لم أقم بتقييم السبسي وفترة حكمه بشكل كامل، لأن هذا لا يتسع له المقام كذلك لم أناقش حسناته أو سيئاته ولم أقييمه من الناحية الشرعية .

وتابع: " تحدثت في المقال عن فعل واحد وهو من وجهة نظري محل تقدير واحترام، مشيراً إلي أن السبسي منع تونس من الوقوع في مستنقع الدماء وأن تسيل دماء المسلمين بأيدي بعضهم البعض كما حدث في دول أخرى.

و تتساءل :" هل يجوز عقلا وشرعا ، ذكر بعض المواقف الحسنة لشخص ما ، حتى ولو كانت له مواقف سيئة كثيرة أو له عقيدة أو فكر نختلف معه؟؟ الإجابة : أنه يجوز ، مستشهداً، بحديث النبي صلى الله عليه وسلم في النجاشي _رغم أنه كان كافرا وقتها_ قال النبي: "رجل لا يظلم عنده أحد_ ولم يتطرق لعقيدته أو أشياء اخري.

مؤكداً، أن ما كتبه ليس به خطأ شرعي، وأن المنشور تحدث عن جانب واحد من فعل السبسي، ولم يتطرق للجوانب الأخرى، وهذا لا يبرر حذفه لأنه ليس دراسة متكاملة .