رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ads
ملفات شخصية
الجمعة 15/فبراير/2019 - 06:37 م

لماذا احتفل التوانسة بالقبض على الداعشي الليبي "مفتاح الضبع"؟

لماذا احتفل التوانسة
أحمد الجدي
aman-dostor.org/18228

أعلن المتحدث الرسمي باسم الجيش الوطني الليبي العميد أحمد المسماري نجاح الجيش الليبي في القبض على القيادي البارز بتنظيم داعش الإرهابي "حافظ مفتاح الضبع " الملقب بـ "الصندوق الأسود لداعش" وذلك في مدينة درنة.

مفتاح الضبع كان قياديا بمجلس شورى درنة، وهو ليبي الجنسية، وكنيته "أبو أيوب".

وعلى الرغم من أنه ليبي الجنسية إلا أن التوانسة كانوا في غاية السعادة للقبض عليه لاشتراكه في العديد من العمليات الإرهابية بتونس منها قتل ضباط تونسيين في جبل الشعانبي عام 2014 وذلك بعد شهور قليلة من الإفراج عنه ضمن صفقة تبادل بعد خطف دبلوماسيين تونسييين في طرابلس، وقد قضى "الضبع" ما يقرب من 20 عام في السجون التونسية لتورطه في عملية إرهابية في منطقة الروحية.

ارتبط مفتاح الضبع بعلاقة قوية بمفتي الإخواني بليبيا الصادق الغرياني ثم بتنظيم القاعدة الإرهابي، وأخيرا بداعش حيث بايع التنظيم الإرهابي.


اسم القيادي الداعشي البارز موجود في عدة قضايا شارك في تنفيذ بعضها والتحريض في البعض الآخر منها على سبيل المثال لا الحصر تصفيته لثلاثة شباب مدنيين بتهمة التخابر مع الجيش الليبي.