رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ads
الحدث
الأربعاء 02/يناير/2019 - 11:36 ص

رسلان للشعب السوداني: "الثورات طريق الماسونيين"

رسلان للشعب السوداني:
أحمد ونيس
aman-dostor.org/16673

هاجم الداعية السلفي محمد سعيد رسلان، الداعين للتظاهرات في السودان على الرئيس السوداني عمر البشير، مطالبًا بضرورة التراجع عن هذا الطلب والتزام بالرئيس الشرعي للبلاد، وعدم الخروج عليه.

وقال رسلان في فيديو وضعه على صفحته الرسمية على موقع التواصل الإجتماعي "الفيس بوك"، "إلى أبائي وأمهاتي وأخواتي من أهل السودان الشقيقة، لقد رأيتم بأعينكم كما رأى العالم أجمع ومازلتم ترون ما صنع أعداء الإسلام بالمسلمين وما حدثته من تدمير المنشات وتخريب المؤسسات، وقطع الطرقات وتفجير والمخططات الكبرى التي تسمى بالثورات، وانهيار الأخلاق وتنكر كل مورث والهجوم على التاريخ والدعوة إلى الشذوذ والانحلال، بالإضافة إلى انهيار الإقتصاد".

وأضاف الداعية السلفي، أن "كل ذلك مخالف للدين وعصيان للشرع ولا يمكن حصول خير، إن الاسلام يدعو إلى الإستقرار، وليس التخريب، حيث أن الاضرار بالمال العام من أعظم الموبقات كما أن المال العام يتعلق ذمة كل مواطن سوداني فهو ملك للجميع وإذا وقع الاعتداء عليه فإن تم الاعتداء على كل مواطن سوداني".

وتابع: "يا أخواتي إن بلدكم حفظه الله تحيط به من المخاطر، وتعلمون ما حدث في الجنوب فإنهم يريدون فعله في الغرب، وإذا وقعت الثوة مزقتم بلادكم، حيث أن الثورات هي طريقة الماسونيين".

واختتم بقوله: "لا تطعيو أمر المفسدين حافظوا على بلدكم وأولادكم ودافعو عنه ضد المخربين والمفسدين واجب شرعي في رقباكم".