رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ads
الحدث
السبت 06/أكتوبر/2018 - 12:51 م

ابن عبدالله عزام يطالب بقتل زعيم تحرير الشام وتطبيق الحد على أتباعه

أبو محمد الجولاني
أبو محمد الجولاني
محمد يسري
aman-dostor.org/14410

طالب الدكتور حذيفة عبدالله عزام، أحد أبناء زعيم الجهاد الأفغاني عبدالله عزام، بقتل أبي محمد الجولاني، زعيم هيئة "تحرير الشام" السورية، وتطبيق حد الحرابة على أتباعه.

وقال حذيفة، في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر":

"اقتلوا الجولاني، وأمنييه، وشرعييه، وفككوا هيئة "تحرير الشام"، وأنزلوا في المفسدين في الأرض حد الحرابة، فوالذي نفسي بيده ما أفسد جهاد الشام إلا داعش وأخواتها، وكلهم في الفكر سواء، معتدلهم دعي كذاب، وتقيتهم على المسلمين، وجلهم يعتقد كفر أهل الشام، ويرى في أي دم مسفوك دمًا مرتدًا، لا يهز شعرة من بدنه".


يذكر أن هيئة "تحرير الشام"، أحد الفصائل المسلحة في مناطق النزاع السورية، وتم تكوينها من ائتلاف مجموعة من الفصائل، وبينها نزاع كبير وقتل دام بين الكثير من الجماعات الأخرى، ومرجعية أبى محمد الجولاني، زعيم الهيئة، تعود إلى تنظيم القاعدة، وأسس ما يعرف بجبهة النصرة بعد انفصاله عن التنظيم عام 2016، وتحول اسم جبهة النصرة فيما بعد إلى "هيئة تحرير الشام".

تغريدة حذيفة عزام

تغريدة حذيفة عزام

تغريدة حذيفة عزام