رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ads
الحدث
الإثنين 10/سبتمبر/2018 - 05:15 م

روسيا تستعد لمعركة إدلب بعناية

روسيا تستعد لمعركة
وكالات - مصطفى كامل
aman-dostor.org/13735

أكد نائب وزير الخارجية الروسي، أوليج سيرومولوتوف، أن التحضير للعملية المحتملة من أجل تحرير إدلب من الإرهابيين يجري بعناية وسرية، لافتًا إلى أن هذا الأمر سيسر مع مراعاة الجوانب الإنسانية، وبمشاركة جميع الأطراف، وفق قوله.

وأضاف نائب وزير الخارجية الروسي، أن الإهاربيين تحصنوا في إدلبي، مستغلين إنشاء منطقة خفض التصعيد لتعزيز صفوفهم، موضحًا أن عملية مكافحة الإرهاب في إدلب تقوم بها روسيا بالاشتراك مع الشركاء في صيغة أستانا، بشكل أساسي مع تركيا، والتي وفقا للتفاهمات التي تم التوصل إليها، وضعت 12 مركز مراقبة على طول المحيط الداخلي لمنطقة إدلب لخفض التصعيد ولها تأثير جاد على الأحداث التي تجري في هذه المنطقة؛ وفق وكالة سبوتنيك الروسية.

ونوه نائب وزير الخارجية الروسي أن أنقرة تطالب موسكو بالامتناع عن استخدام القوة بشكل مكثف لحل مشكلة إدلب السورية، لافتًا إلى أن المسلحين في إدلب ينتجون أسلحة كيميائية في سوريا.

فيما ذكرت صحيفة "وول ستريت جورنال" نقلا عن مسؤولين أميركيين كبار وتقارير مخابراتية، أن الرئيس السوري بشار الأسد أعطى موافقته، مؤخرا، على استخدام غاز الكلورين في الهجوم على آخر معقل للجماعات المسلحة في محافظة إدلب شمالي البلاد.

ولفتت الصحيفة أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، هدّد بشن هجوم كبير على بشار الأسد، في حال أقدم على ارتكاب مجزرة كبرى بإدلب التي تحولت في السنوات الأخيرة إلى ملجأ للنازحين من محافظات أخرى، كما صارت مقصدًا لعشرات الآلاف من المقاتلين الذين حاربوا النظام في السنوات السبع الماضية.