رئيس مجلس التحرير
د. محمد الباز
ads
تقارير وتحقيقات
الأربعاء 22/أغسطس/2018 - 02:11 م

خناقة نسائية بين أخوات تركيا بطولة "كرمان" و"عرابي"

خناقة نسائية بين
أحمد الجدي
aman-dostor.org/13266

شهدت الأوساط الإخوانية خناقة جديد ولكن هذه المرة ليس بين أعضاء الجماعة الرجال بل بين قيادات نسائية محسوبة على الجماعة وهما الإخوانية اليمنية توكل كرمان أحد أعضاء مجلس إدارة قناة الشرق، وبين الإخواني المقيمة في بريطانيا أيات عرابي.

لم يعلم أحد متى بدأت الخناقة إلا أن توكل كرمان كانت السبب في خروجها للنور من خلال منشور لها نشرته على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" قالت فيه: "‏الإرهابية آيات عرابي دعت الى شنق آخر جندي مصري بأمعاء آخر مسيحي، لم أشك لحظة ان هذه الدعية مدسوسة على المعارضة المصرية، والمطلوب من الاخوان المسلمين موقف اخلاقي ووطني واضح من هذه الارهابية ودعوتها".

أيات عربي لم تسكت على هذا الهجوم من الإخوانية اليمنية ناشرة بيان يرد عليها، حيث قالت: ‏توكل كرمان كتبت تنعتني بـ "الارهابية"، وبعيدًا عن الفرية المتكررة في منشورها (والتي لن انزلق إلى شرحها) لكن الحقيقة ان أي رد يحمل بعض الذكاء من توكل كرمان كان سيثير استغرابي، فهو رد متوقع جدًا من شخصية لا تملك أي موهبة سوى أنها كتبت مقالًا سمت فيه (ضمنيًا) الرسوم المسيئة للنبي صلى الله عليه وسلم حرية تعبير فالتقطوها ليمنحوها نوبل !، رد متوقع من شخصية قالت عن النقاب انه يعزل المرأة، رد متوقع من شخصية منحت لاحدهم كاميرا ليصورها وهي ترفع يدها بالدعاء لله ان يمكنها من فصل الدين (الذي انزله الله على نبيه صلى الله عليه وسلم ) عن الدولة وان يمكنها من إقامة الديموقراطية المعلمنة او العلمانية بالشكشوكة، وأنصح هذه المسكينة أن تتوقف قليلًا عن منشورات العلمانية بالتقلية وهذا الهزل الذي تفعله وأن تخصص جزءًا من وقتها لتثقف نفسها قليلًا، ولتقرأ عن العلمانية وغيرها حتى تعي ما تقول وحتى لا تورط نفسها أكثر فيما لا تفهم وتصير أضحوكة للناس.